09:37 GMT11 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلنت وزارة ​النفط​ السورية، اليوم الأحد، أن عودة الخط الائتماني الإيراني ستساهم في انفراج كبير في أزمة المشتقات النفطية مرجحة ألا تكون عودة هذا الائتمان قريبة.

    وذكرت صحيفة "تشرين"السورية عن مصدر مسؤول في الوزارة أن "الحل الأمثل بعودة النفط السوري من شمال البلاد الذي سيسهم في إزالة حالة القلق من نقص ​المحروقات​".

    وأكد المصدر أنه "إلى حين عودة النفط السوري من ​الشمال​، هناك عقود توريد مشتقات نفطية تكفي عامين، وستبقى الحال على ما هي عليه بانتظار التوريدات التي غالبا ما تكون هناك معاناة في تأخر وصولها بسبب العقوبات الاقتصادية المفروضة أو مصادرتها على الطريق أو تعرضها لعدد من العوائق".

    وأشار المصدر إلى أن الوضع الراهن بأنه "استثنائي" وقال إن هناك العديد من المصاعب المادية والعقوبات الاقتصادية، وأن الارتباط الدائم بالغير من خارج ​سوريا​ لتوفير المشتقات النفطية يعوق توفيرها بشكل كبير، مضيفا: "ناقلتي محروقات قد وصلتا إلى البلاد، بكميات تكفي لحوالي شهر".

    انظر أيضا:

    وزارة النفط السورية تصدر تعليمات جديدة تتعلق بتوزيع مادة البنزين
    بعد تشكرها للمواطنين على صبرهم... النفط السورية ترسل صهاريج متنقلة لفك الاختناقات (فيديو)
    وزارة النفط السورية تعد بانفراجات خلال الأيام القليلة القادمة
    "الأكراد" يستخرجون النفط ويسلمون ثلثه للحكومة السورية
    وزير النفط السوري: نريد استثمار موقعنا الجغرافي لتصدير النفط والغاز عبر الموانئ السورية
    الكلمات الدلالية:
    سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook