11:01 GMT05 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تلقى بنك "عودة" –الذي يعد أكبر مقرض لبناني من حيث حجم الأصول- عدة عروض لبيع أعماله في مصر، وعقد مسؤولوه محادثات غير رسمية مع جهات ترغب في توسيع نطاق أعمالها في مصر وأخرى تسعى لدخول البلاد للمرة الأولى.

    ونفى البنك المركزي المصري، الاثنين، تلقيه أي طلبات من المصرف لبيع أعماله في البلاد، بعدما قالت قناة "العربية" إن المصرف اللبناني يعتزم بيع وحدته في مصر –التي يدير بها 50 فرعًا- ضمن خطة  لإعادة الهيكلة، فيما نقلت وكالة "بلومبيرغ" عن مسؤولين في المصرف الثلاثاء، قولهم إنه لم يتم اتخاذ قرار نهائي حتى الآن بشأن هذا الأمر.

    من ناحية أخرى، أكد المدير المالي للبنك تامر غزالة لـ"رويترز" اليوم، إن المصرف يدرس بالفعل بيع وحدته في مصر بعدما لاقت اهتمامًا من عدة بنوك، مشيرًا إلى أنه سيدعو لعقد اجتماع للمساهمين في الأسبوع الثاني من فبراير/ شباط للتصويت على خطة زيادة رأس المال.

    ويمضي بنك "عودة" في خطة لزيادة رأس المال، بعد توجيه البنك المركزي اللبناني لجميع المصارف المحلية بهدف التصدي للأزمة المالية التي تعانيها البلاد وتعد الأسوأ منذ عقود، وبعد تشديد القيود على حركة رأس المال في البلد الذي يعد أحد أكثر بلدان العالم مديونية.

    وخفضت وكالة "ستاندرد آند بورز" للتصنيف الائتماني، الدرجة التصنيفية لبنك "عودة" الشهر الماضي، ردًا على فرض البنك المركزي قيودًا على عمليات السحب وحركة الأموال.

    انظر أيضا:

    منظمة "رايتس ووتش" تحذر من عدم قدرة مستشفيات لبنان على القيام بدورها في ظل الأزمة الراهنة
    الأزمة المالية تلقي بظلالها على احتفالات أعياد الميلاد في لبنان
    الفنادق في لبنان آخر ضحايا الأزمة الاقتصادية والمالية... صور
    أزمة المصارف تتصاعد في لبنان.. وتحذيرات من التدويل
    الكلمات الدلالية:
    مصارف, بنوك, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook