17:19 GMT01 أبريل/ نيسان 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أظهر تقدير أولي، اليوم الجمعة، أن نمو اقتصاد منطقة اليورو تباطأ عن المتوقع في الأشهر الثلاثة الأخيرة من 2019، بينما ارتفع التضخم في يناير/ كانون الثاني، بما يتماشى مع التوقعات بفضل قفزة سجلتها أسعار الأغذية والمشروبات الكحولية والتبغ والطاقة.

    قال مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي "يوروستات" إن الناتج المحلي الإجمالي في دول منطقة اليورو البالغ عددها 19 دولة ارتفع 0.1 بالمئة على أساس فصلي، مسجلا زيادة بنسبة واحد بالمئة على أساس سنوي.

    كان خبراء اقتصاديون توقعوا نموا 0.2 بالمئة على أساس فصلي وزيادة سنوية نسبتها 1.1 بالمئة، بحسب ما نقلت "رويترز".

    وعلى نحو منفصل، قال "يوروستات" إن أسعار المستهلكين انخفضت واحدا بالمئة على أساس شهري في يناير/ كانون الثاني، وسجلت زيادة 1.4 بالمئة على أساس سنوي، مما يمثل تسارعا من معدل بلغ 1.3 بالمئة في ديسمبر/ كانون الأول وواحدا بالمئة في نوفمبر/ تشرين الثاني.

    لكن ارتفاع التضخم العام يرجع بشكل أساسي إلى قفزة في الأسعار المتقلبة للأغذية والمشروبات الكحولية والتبغ التي صعدت 2.2 بالمئة على أساس سنوي، كما زادت أسعار الطاقة 1.8 بالمئة.

    وباستثناء الأغذية غير المصنعة والطاقة، أي ما يطلق عليه البنك المركزي الأوروبي التضخم الأساسي، تكون الأسعار نمت 1.3 بالمئة على أساس سنوي، لتتباطأ من معدل 1.4 بالمئة في ديسمبر/ كانون الأول.

    انظر أيضا:

    موسكو: روسيا تدرس تأثير "بريكست" على علاقاتها مع الاتحاد الأوروبي وبريطانيا
    محلل سياسي: بريطانيا قد تشهد فوضى في بداية الخروج من الاتحاد الأوروبي
    الكلمات الدلالية:
    التضخم, الاقتصاد, اليورو, أوروبا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook