09:34 GMT27 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، أن قرار عقد اجتماع طارئ لوزراء "أوبك+" سيُتخذ بعد تحليل اللجنة الفنية لتأثير فيروس كورونا على سوق النفط، وأن الموقف في سوق النفط مليء بعدم اليقين.

    فلاديقوقاز - سبوتنيك. وقال نوفاك في مؤتمر صحفي، معلقا على التوتر في سوق النفط بسبب انتشار فيروس كورونا: "العمل يجري اليوم في فيينا، لقد أرسلنا اثنين من المختصين إلى هناك، لجنة خبراء المراقبة الفنية تمارس عملها، أي أن مجموعة العمل تجتمع وتدرس تقرير أوبك حول الوضع الراهن والتوقعات".

    وأضاف نوفاك: "سيستمر العمل لمدة يومين، وستتاح لنا الفرصة للمزيد من المناقشة. نحن مستعدون لعقد لقاء على المستوى الوزاري".

    وفي إجابة عن سؤال الصحفيين عما إذا كانت روسيا موافقة على تقليص إضافي لإنتاج النفط في إطار أوبك+ بسبب الوضع الراهن في سوق النفط: "لست مستعدا الآن للحديث عن مقترحات محددة، لأن من المهم

    حاليا تقييم الموقف والتوقعات الصحيحة. هناك الكثير من عدم اليقين،  واحتمال لبعض المخاوف".

    وكان مصدران في "أوبك" قد أكدا، أمس الاثنين، أن"أوبك +" تدرس خفض إنتاجها النفطي 500 ألف برميل يوميا إضافية بسبب أثر الفيروس التاجي على الطلب.

    وقال أحد مصدري "أوبك" إن منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفاءها مثل روسيا، في إطار ما يعرف باسم "أوبك+"، يدرسون عقد اجتماع وزاري في 14 و15 فبراير/ شباط، أي قبل الموعد المقرر للاجتماع في مارس/ آذار.

    انظر أيضا:

    وزير الطاقة الجزائري: احتمال تقديم موعد اجتماع "أوبك+" بسبب "كورونا"
    "أوبك+" تدرس خفض إنتاج النفط 500 ألف برميل إضافية
    الكلمات الدلالية:
    اجتماع, أوبك, وزير الطاقة, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook