02:51 GMT05 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    واصلت شركة طيران الاتحاد التابعة لحكومة أبو ظبي، تحسين عملياتها والحد من خسارتها السنوية بنحو الثلث، رغم انخفاض الإيرادات خلال العام الماضي.

    وتعمل الشركة على إصلاح هيكل التكاليف الخاص بها منذ عام 2017، وتحول تركيزها نحو السفر الإقليمي، ورغم التقدم المحرز، سجلت خسارة قدرها 870 مليون دولار في عام 2019.

    وبحسب وكالة "بلومبيرغ"، بلغ العجز بذلك 5.67 مليار دولار على مدى 4 سنوات، فيما انخفضت الإيرادات بنسبة 5% إلى 5.6 مليار دولار.

    وقال الرئيس التنفيذي للشركة توني دوغلاس: "لقد أدى تحسن قاعدة التكاليف إلى تعويض الضغوط التي تواجهها الشركة بشكل كبير".

    وكباقي شركات الطيران حول العالم، تواجه طيران الاتحاد المملوكة للدولة انخفاضًا حادًا في عمليات السفر بسبب تفشي كورونا. وأوقفت الشركة رحلاتها مؤقتًا إلى الصين وهونغ كونغ.

    انظر أيضا:

    "كورونا السبب"... طيران الإمارات تطلب من موظفيها الحصول على إجازة غير مدفوعة الأجر
    شركة طيران بريطانية تعلن إفلاسها بسبب فيروس "كورونا"
    أيروفلوت لا تخطط لإلغاء وجهات طيرانها بسبب فيروس كورونا
    الكلمات الدلالية:
    خسائر, طيران الاتحاد الإماراتي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook