11:20 GMT29 مايو/ أيار 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال بنك أوف أمريكا، اليوم الجمعة، إن صناديق السندات سجلت نزوحا "تاريخيا" للتدفقات بقيمة 284 مليار دولار الشهر الماضي، وأن المستثمرين ضخوا 658 مليار دولار في السيولة، بيد أنه أشار إلى تحسن في المعنويات في الأسبوع الفائت، مع تلقى السندات المرتفعة المخاطر تدفقات قياسية قدرها 6.9 مليار دولار.

    وأظهرت بيانات أسبوعية لتدفقات الصناديق من بنك "أوف أمريكا"، حسب "رويترز"، تستند إلى أرقام من "إي.بي.إف.آر غلوبال" أن صناديق الأسهم تلقت أكبر تدفقات لها في سبعة أسابيع بواقع 8.1 مليار دولار، فيما نزحت تدفقات بقيمة 4.3 مليار دولار من صناديق السندات الحكومية في أسبوع حتى يوم الأربعاء.

    لكن البنك قال إن مبلغا قياسيا قدره 194.2 مليار دولار تدفق إلى السيولة في الأسبوع الفائت، وأن الذهب استقطب 3.2 مليار دولار.

    وبالنظر إلى مارس/آذار، سجلت السندات المصنفة عند درجة جديرة بالاستثمار وتلك الخاصة بالأسواق الناشئة نزوحا قياسيا للتدفقات عند 156 مليار دولار و47 مليار دولار على الترتيب.

    وأضاف البنك أن مؤشره، ما زال ثابتا عند الصفر، مما ينطوي على هبوط شديد يبشر عادة بارتداد كبير.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook