14:00 GMT10 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن روسيا مستعدة للتعاون مع الولايات المتحدة من أجل توازن سوق الطاقة.

    قال بوتين خلال اجتماع لمناقشة أوضاع سوق الطاقة العالمي: "أود أن أؤكد، أن روسيا ترى ضرورة توحيد الجهود. نحن لم نكن- كما قلت من قبل- البادئين بتقويض صفقة أوبك+، ونحن مستعدون للاتفاقيات مع الشركاء في إطار هذه الآلية، ومستعدون للتعاون مع الولايات المتحدة في هذه المسألة".
    وتابع بوتين: "أرى أنه من الضروري توحيد الجهود من أجل توازن السوق وتقليص الإنتاج نتيجة لهذه الجهود المنسقة".

    وأضاف بوتين أنه من الضروري مراعاة مصالح جميع الشركاء في سوق النفط للتوصل إلى اتفاقات عادلة بشأن موازنة السوق "يجب علينا بالطبع مراعاة مصالح شركائنا، كل الشركاء. وفي هذه الحالة فقط سنتمكن من التوصل إلى اتفاقيات عادلة بشأن توازن السوق".

    وصرح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة، أن أسعار النفط المنخفضة تؤثر سلباً على الوضع في الاقتصاد "هذا الوضع لا يؤثر فقط بالسلب على الاستدامة المالية الاقتصادية لقطاع النفط في العالم، بل ويقوض البرامج الاستثمارية ويمكن أن ينعكس على أماكن العمل".

    يشار إلى أن دول "أوبك+" لم تتوصل يوم 6 مارس / آذار الماضي، لاتفاق على تغيير معايير الصفقة لخفض إنتاج النفط أو تمديده. وبينما اقترحت روسيا الحفاظ على الشروط القائمة، عرضت المملكة العربية السعودية زيادة خفض إنتاج النفط. ونتيجة لذلك، تم رفع القيود المفروضة على إنتاج النفط في الدول الأعضاء في التحالف السابق اعتباراً من 1 أبريل/نيسان. وانخفضت أسعار النفط في مارس/آذار، في ظل ذلك وكذلك بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، بمقدار مرتين تقريباً.

    وينظر إلى هذه الصفقة، التي تشارك فيها دول أوبك ودول خارجها، والمستمرة منذ بداية عام 2017. على أنها أصبحت قاعدة ليس فقط للتعاون لتحقيق الاستقرار في سوق النفط، فحسب بل لتقارب البلدان وتطوير شراكتها الاستثمارية في مختلف المجالات.

    انظر أيضا:

    بوتين: يبدو أن الرياض تحاول التخلص من المنافسين الذين ينتجون النفط الصخري
    نوفاك يبلغ بوتين: اجتماع "أوبك+" من المنتظر أن يعقد في 6 أبريل
    الكلمات الدلالية:
    استقرار, الطاقة, بوتين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook