18:17 GMT21 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    تخطت روسيا بحجم وارداتها النفطية إلى الصين في شهر أبريل/نيسان، المملكة العربية السعودية، لترتفع بنسبة 18 في المئة عنها قبل عام وسط حرب أسعار بين المنتجين.

    فبحسب بيانات مديرية الجمارك في الصين، بلغت الصادرات النفطية الروسية 7.2 مليون طن الشهر الماضي، بما يعادل 1.75 مليون برميل يوميا، بحسب التقرير الصادر اليوم الثلاثاء.

    وبالمقارنة، كان الحجم 1.49 مليون برميل يوميا في أبريل/ نيسان 2019 و1.66 مليون برميل يوميا في مارس/ آذار.

    وانخفضت الإمدادات من السعودية إلى 1.26 مليون برميل يوميا، من 1.53 مليون برميل يوميا في أبريل/ نيسان 2019 و1.7 مليون برميل يوميا في مارس/آذار، بحسب ما نقلت "رويترز".

    وبلغ إجمالي واردات الصين من النفط الخام في أبريل / نيسان 9.84 مليون برميل يوميا، ارتفاعا من 9.68 مليون برميل يوميا في مارس/آذار، لكن بانخفاض كبير عن 10.64 مليون برميل يوميا في أبريل/ نيسان من العام الماضي، بحسب بيانات صدرت في وقت سابق من الشهر الحالي.

    يذكر بأن أسعار النفط سجلت هبوطا تاريخيا بعد تفشي فيروس "كورونا"، الأمر الذي دفع الأعضاء في "أوبك+"، في 12 نيسان/أبريل المنصرم، إلى الاتفاق على خفض إنتاج النفط بمقدار 9.7 مليون برميل يوميا، في مايو/ايار – يونيو/حزيران، وبمقدار 7.7 مليون برميل في النصف الثاني من العام الحالي، وبمقدار 5.8 مليون برميل أخرى حتى نهاية نيسان/ أبريل 2022.

    وتتم التخفيضات بالمقارنة مع إنتاج أكتوبر/تشرين الأول 2018، كقاعدة مرجعية لعملية الخفض، ولكن روسيا والمملكة العربية السعودية، أخذتا على عاتقهما تخفيض 11 مليون برميل يوميا، من الكمية الكلية المتفق عليها والتي ستكون، بنسبة 23 في المئة و18 في المئة و14 في المئة على التوالي.

    انظر أيضا:

    رغم أنف أمريكا... إيران تتغلب على تهديدات النفط الأمريكية
    الذهب مقابل النفط... معادلة إيرانية لضرب الدولار
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, أخبار السعودية اليوم, الصين, النفط, الأسعار, تصدير نفط
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook