06:40 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، اليوم الأحد، بأن السفير الأمريكي لدى ألمانيا يقوم بتوجيه تهديدات إلى برلين يوميا، مطالبا بتغيير في سياسة الطاقة.

    بتروبافلوفسك كامشاتسكي- سبوتنيك. وقالت زاخاروفا، خلال برنامج على قناة "روسيا-1" التلفزيونية: "ضغط هائل بشأن قضايا الطاقة. كل يوم، يهدد سفير الولايات المتحدة في برلين الشعب الألماني وقيادة هذا البلد، بأنهم يجب عليهم إعادة كتابة سياساتهم الخاصة بقطاع الطاقة مع روسيا. قم بالاختيار - أولا رفض التعاون، ذات المنفعة المتبادلة والمربحة لألمانيا، وإعادة توجيهها إلى الطاقة خاصة في الولايات المتحدة".

    وقال أن السفير الأمريكي في ألمانيا ريتشارد غرينيل، في وقت سابق خلال مقابلة مع صحيفة "هاندلسبلات" الألمانية، إن الكونغرس الأمريكي يمكن أن يمرر العقوبات على "التيار الشمالي-2"، بسرعة، على الرغم من الحملة الانتخابية. والغرض من العقوبات الجديدة هو منع تشغيل خط الأنابيب. لم يحدد السفير كيف سيتم تنفيذ ذلك عملياً، ولكن أحد الاحتمالات قد تكون غرامات على الشركات، التي توفر صيانة لخطوط الأنابيب.

    يذكر أنه جرى في وقت سابق تقديم مشروع قانون عقوبات ضد "التيار الشمالي- 2"، إلى مجلس الشيوخ الأمريكي، حيث يقترح القانون فرض عقوبات على شركات التأمين للسفن العاملة في تمديد خط أنابيب الغاز.

    وتعارض الولايات المتحدة مشروع "التيار الشمالي- 2"، كي تروج لغازها الطبيعي المسال في الاتحاد الأوروبي، فيما صرحت روسيا مرارًا أن المشروع مفيد تجاريا وخدميا لأوروبا.

    الجدير بالذكر أن مشروع "السيل الشمالي-2" هو مشروع يهدف لمد أنبوب عبر قاع بحر البلطيق لضخ الغاز من روسيا إلى ألمانيا، وسيتم مد الأنبوب بموازاة "السيل الشمالي-1".

    انظر أيضا:

    ألمانيا تحذر أمريكا من عقوبات على "السيل الشمالي-2"
    واشنطن تكرر مطالبتها بوقف بناء "السيل الشمالي - 2"
    الكلمات الدلالية:
    قطاع الطاقة, ألمانيا, تهديدات, أمريكا, الخارجية الروسية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook