13:27 GMT25 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حث رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس مجموعة العشرين للاقتصادات الكبرى، اليوم السبت، على تمديد تجميد مدفوعات خدمة الديون الرسمية بالنسبة للدول الأشد فقرا حتى نهاية 2021.

    ووفقا لـ"رويترز"، قال رئيس البنك الدولي إنه "ينبغي لأعضاء المجموعة البدء في محادثات بشأن تخفيض ديون بعض الدول".

    وأبلغ مالباس اجتماعا افتراضيا لمسؤولي المالية بمجموعة العشرين أن "بعض الدائنين الكبار لا يشاركون في مبادرة تجميد الديون بشكل كامل".

    وأضاف أنه "ينبغي للدائنين من القطاع الخاص وقف جمع المدفوعات من الدول الأشد فقرا".

    وتابع "أدعو مجموعة العشرين إلى فتح الباب أمام مشاورات بشأن تراكم الديون ذاتها والوسائل الفعالة لخفض صافي القيمة الحالية سواء للديون الثنائية والديون التجارية على الدول الأشد فقرا".

    وفي السياق، أعلنت وزارة المالية الألمانية اليوم، أن الحكومة الألمانية تعهدت بتقديم 3 مليارات يورو (3.4 مليار دولار) خلال اجتماع وزراء المالية بمجموعة العشرين لمساعدة الدول الفقيرة.

    وقالت الوزارة إن "الدول ذات الدخول المنخفضة تستطيع الحصول على قروض بفوائد منخفضة بدرجة كبيرة وحل اختناقات السيولة".

    وأضافت أن "ألمانيا ستقدم 8.7 مليار يورو في المجمل ضمن إجراءات لمساعدات دولية خلال 2020 و2021".

    وأوضحت "ستتاح الأموال في هيئة قروض طويلة الأجل بالصندوق الائتماني للنمو والحد من الفقر التابع لصندوق النقد الدولي".

    كان مسؤولو الصندوق ذكروا في أبريل/نيسان أنهم تلقوا تعهدات من استراليا واليابان وكندا وفرنسا وبريطانيا بتقديم 11.7 مليار دولار في المجمل لصالح الصندوق الائتماني للنمو. فيما لم تتعهد الولايات المتحدة بأي أموال للبرنامج.

    انظر أيضا:

    مسؤولو مجموعة العشرين يعتزومون اتخاذ قرارات بشأن ديون الدول الفقيرة
    خبير مالي: إعلان مجموعة العشرين غير كاف
    دول مجموعة العشرين تتعهد بأكثر من 21 مليار دولار لمكافحة كورونا
    "طالبوها بتجميد ديون الدول الفقيرة"... نداء إلى مجموعة العشرين
    الكلمات الدلالية:
    ديون, فيروس كورونا, مجموعة العشرين, البنك الدولي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook