22:43 GMT08 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال وزير البترول المصري طارق الملا، اليوم الأربعاء، إن إجمالي المستحقات المتأخرة لشركات النفط الأجنبية تراجع إلى 850 مليون دولار في نهاية يونيو/ حزيران الماضي رغم تداعيات أزمة فيروس كورونا.

    ووفقا لـ"رويترز"، أضاف وزير البترول المصري أن "المستحقات انخفضت بذلك 5.5 بالمئة عن مستواها في نهاية السنة المالية 2018-2019 حين بلغت 900 مليون دولار".

    وأوضح الملا أن "رصيد مستحقات الشركاء الأجانب انخفض بنهاية يونيو إلى 850 مليون دولار من 900 مليون دولار قبل عام رغم تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد".

    وكانت مستحقات شركات النفط الأجنبية تراكمت بعد ثورة يناير/كانون الثاني 2011 التي أطاحت بحكم حسني مبارك لتصل إلى 6.3 مليار دولار في السنة المالية 2011-2012.

    غير أن تلك المديونيات بدأت في الانخفاض تدريجيا منذ السنة المالية 2014-2015 مع سعي مصر للانتهاء من سدادها في وقت تتطلع فيه للتحول إلى مركز إقليمي للطاقة.

    انظر أيضا:

    وزير البترول المصري: انقطاع تصدير الغاز أحرجنا مع دول شقيقة
    وزير البترول المصري: مصر تسعى لأن تكون مركزا لشرق المتوسط لتجارة وتداول الغاز
    وزير البترول المصري: علماء مصر بالخارج قادرين على دعم الاستثمار
    البرلمان المصري يمنح وزير البترول صلاحية جديدة تتعلق بالنفط
    الكلمات الدلالية:
    أخبار الاقتصاد, شركات النفط, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook