11:50 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    أشار المتحدث باسم لجنة الطاقة البرلمانية في إيران مالك شريعتي نياسري، إلى وجود "أداة دفاعية" جيدة لدى طهران من شأنها المساعدة في مواجهة الحرب الاقتصادية المطبقة عليها.

    واعتبر النائب الإيراني عن مدينة طهران في تصريحات له اليوم، أن تشييد إيران مصافي النفط بمثابة أداة في مواجهة الحرب الاقتصادية، بحسب وكالة أنباء "فارس".

    ونوه النائب إلى ضرورة بناء المحطات التي ستساهم في الحد من تصدير النفط الخام، معتبرا أن هذا المشروع بمثابة "أداة دفاعية" جيدة، من شأنها التصدي للحظر والحرب الاقتصادية المطبقة على إيران.

    وبين النائب الإيراني، أن هذه الأسباب هي التي جعلت البرلمان يصادق على قانون دعم تنمية الصناعات الأولية للنفط الخام والغاز المسال والذي يوظف الاستثمارات الشعبية من أجله.

    وناشد البرلماني وزارة النفط الإيرانية القيام بتنفيذ قائمة بالشركات المختارة لمنحها التراخيص للبدء بتشييد مصافي النفط ضمن القانون المذكور.

    ونوه البرلماني إلى أن تنفيذ مصافي النفط من شأنه أن يثمر عن تنمية الصناعات التحويلية والمنتجات البتروكيمياوية، بالإضافة إلى أنها ستحد من الحاجة من عوائد تصدير النفط الخام وسيخلق فرص عمل جديدة ويخفض آثار الحظر ويزيد العائدات بالعملات الصعبة.

    انظر أيضا:

    "حسابات إسرائيلية وسعودية روجت" ... تركيا توضح حقيقة قطع المياه عن الحسكة السورية
    علماء يحلون لغزا عمره 500 عام بشأن الجدار الداخلي لقلب الإنسان... صور
    "أعضاء مساعدة في الجسد"... علماء يتمكنون من تنمية أعضاء جديدة في العقد اللمفاوية
    وزير الخارجية الأمريكي يستعرض مع ولي عهد البحرين سبل مواجهة نفوذ إيران في المنطقة
    مقتل قيادي من حزب العمال الكردستاني إثر القصف التركي داخل العراق
    الكلمات الدلالية:
    الغاز, النفط, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook