09:02 GMT29 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    سجلت سوق الأسهم الأمريكية، اليوم الجمعة، أكبر انخفاض لها منذ أوائل شهر يونيو/ حزيران الماضي.

    وانخفض مؤشر داو جونز بنسبة 2.78 في المئة، وهبط مؤشر ستاندرد آند بورز بنسبة 3.51 في المئة، وتراجع مؤشر ناسداك بنسبة 4.96 في المئة.

    وكانت شركة "أبل" من بين أصحاب الأرقام القياسية في الانهيار، حيث انخفضت أسعارها بنسبة 8 في المئة بما يعادل مبلغ 180 مليار دولار.

    ارتفعت أسعار الذهب اليوم الجمعة، إذ تراجعت عوائد سندات الخزانة الأمريكية والأسهم العالمية مما عزز الطلب على المعدن النفيس الذي يُعتبر ملاذا آمنا قبيل بيانات الوظائف في القطاعات غير الزراعية بالولايات المتحدة، لكن الدولار القوي يضع الذهب على مسار تسجيل انخفاض أسبوعي.

    وصعد الذهب في المعاملات الفورية 0.3 بالمئة إلى 1935.80 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0526 بتوقيت جرينتش، لينزل عن قرب أدنى مستوى في أسبوع والذي بلغه أمس الخميس. وتراجعت أسعار الذهب 1.5 بالمئة منذ بداية الأسبوع الجاري.

    وارتفعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.2 بالمئة إلى 1941.30 دولار. وفقا لوكالة "رويترز".

    قال إدوارد مير المحلل لدى إي.دي اند إف مان كابيتال ماركتس "ما نراه في الذهب هو قدر من الفرار صوب في الوقت الحالي، بسبب أن أسواق الأسهم منخفضة... قد يساعد الذهب أيضا الانخفاض الحاد الذي نراه في العائدات الأمريكية".

    وانخفضت أسواق الأسهم الآسيوية، عقب أكبر موجة بيع في وول ستريت منذ يونيو حزيران، بينما تتجه عائدات سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأحل عشر سنوات إلى تسجيل أكبر انخفاض أسبوعي في نحو ثلاثة أشهر.

    انظر أيضا:

    الأسهم الأمريكية والأوروبية تقفز بدعم تعافي النفط
    الأسهم الأمريكية تغلق مرتفعة بدعم من تعاف اقتصادي
    الأسهم الرئيسية الأمريكية تغلق منخفضة وسط مخاوف من موجة ثانية لجائحة "كوفيد 19"
    الأسهم الأمريكية ترتفع إلى مستويات غير مسبوقة بفضل تفاؤل المستثمرين
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook