13:31 GMT22 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلنت "القابضة" (إيه دي كيو)، إحدى أكبر الشركات القابضة على مستوى المنطقة، اليوم الأحد، عن إطلاق شركة "كيو لصناعة السوق"، بهدف تحقيق النمو في القطاعات المختلفة، وتسريع النمو الاقتصادي لإمارة أبوظبي، حيث تبدأ نشاطها اعتباراً من اليوم في سوق أبوظبي للأوراق المالية.

    موسكو - سبوتنيك. وبحسب الموقع الرسمي لشركة "القابضة"، تعد شركات صناعة السوق من المشاركين الرئيسيين في الأسواق المالية، بما توفر من وسائل فعّالة لتسهيل نشاط التداول وضمان السيولة في أسواق الأوراق المالية النشطة.

    وبهذه المناسبة قال عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي للأوراق المالية، محمد الشرفاء الحمادي، "يُعد صناع السوق الركيزة الأساسية لتطوير أسواق الأوراق المالية والمساهمة في تحقيق تطور نوعي في كافة أنشطة التداول، في حين يعتبر انضمام كيو لصناعة السوق، إنجازاً هاماً على صعيد سوق أبوظبي للأوراق المالية، وبداية مرحلة جديدة في أنشطة السوق على مختلف المجالات".

    وأوضح الرئيس التنفيذي لـ "القابضة" محمد حسن السويدي، بأن "كيو لصناعة السوق" تقدم مجموعة واسعة من الخبرات المتخصصة والتقنيات المبتكرة ومبادرات تطوير رأس المال لصالح الشركات المدرجة والمساهمين على حد سواء؛ وباعتبارها صانع سوق جديد في سوق أبوظبي للأوراق المالية، ستعمل "كيو لصناعة السوق" على تعزيز السيولة وجودة سوق المال في إمارة أبوظبي.

    وبهدف تسهيل ودعم نشاطات شركة "كيو لصناعة السوق" كصانع سوق مستقل الإدارة، يتاح للشركة الاستفادة من صندوق نقدي تم تخصيصه لصناعة السوق في بداية هذا العام، ضمن حزمة الحوافز الاقتصادية الخاصة بإمارة أبوظبي.

    وتمتلك "القابضة" استثمارات مباشرة وغير مباشرة في أكثر من 90 شركة، وتغطي محفظة الشركات الكبرى التابعة لها قطاعات رئيسية ضمن اقتصاد إمارة أبوظبي، بما في ذلك الأغذية والزراعة والطيران والخدمات المالية والتكنولوجيا الزراعية والرعاية الصحية والصناعات والخدمات اللوجستية والإعلام والعقارات والسياحة والضيافة والمرافق والنقل.

    انظر أيضا:

    بورصات الخليج تنخفض بسبب انهيار أسعار النفط
    بورصات الخليج تغلق مرتفعة وقطر في المقدمة
    بورصات الخليج تغلق مرتفعة مع تعافي النفط
    بورصات الخليج تنتعش بعد انخفاض حاد ليومين
    الكلمات الدلالية:
    الإمارات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook