22:49 GMT21 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    تمسك الدولار بمكاسبه مقابل معظم العملات، اليوم الأربعاء، مع تجدد الشكوك حيال لقاح فيروس كورونا وغياب اتفاق بشأن حزمة تحفيز مالي إضافية في الولايات المتحدة، ما دفع المتعاملين نحو أصول أكثر أمنا.

    ولم يطرأ تغير يذكر على سعر اليوان مقابل الدولار بعد أن جاء تحديد البنك المركزي لنقطة المنتصف اليومية لسعر اليوان متماشيا مع التوقعات ما يشير إلى أن السلطات أوقفت محاولات كبح العملة، حسب ما جاء عن وكالة "رويترز".

    وقال محللون إن من المتوقع أن تستمر خسائر اليورو والجنيه الاسترليني مع عودة القيود على النشاط الاقتصادي في أوروبا وبريطانيا للتصدي لموجة ثانية من الإصابات بفيروس كورونا مما يثير قلق المستثمرين.

    وفي أحدث تعاملات، سجل الدولار (1.1743) أمام اليورو محتفظا بمكاسب 0.6 في المئة من الجلسة السابقة.

    وبلغ الاسترليني (1.2926) دولار بعد خسارة واحد في المئة يوم الثلاثاء.

    كما تضرر الاسترليني نتيجة المخاوف بشأن عدم إحراز المفاوضات التجارية بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي أي تقدم واحتمال تبني بنك إنجلترا المركزي أسعار فائدة سلبية.

    وفي المعاملات الداخلية، سجل اليوان (6.7408) مقابل الدولار. ويوم الاثنين، سجل اليوان أكبر هبوط يومي في سبعة أشهر.

    ولم يطرأ تغير يذكر على الدولار الأسترالي، ولكن يتوقع أن تتفاقم خسائره التي بلغت واحدا في المئة أمس جراء القلق حيال خلاف مع بكين حول ورادات الفحم بحسب متعاملين، وفي نيوزيلندا، ارتفع الدولار أمام نظيره الأمريكي.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook