10:14 GMT26 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    كشف الاقتصادي المصري عمرو القليني، نائب رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية "السويسرية – المغربية"، عن وجود ترحيب واسع في الأسواق العربية وخاصة المغربية بالاستثمارات الروسية.

    وقال القليني الذي يدير إحدى السلاسل الفندقية بالمغرب في حوار مع "سبوتنيك" بالدار البيضاء، إنه لاحظ في البلاد العربية والمغرب بالتحديد الترحيب الكبير بدعم العلاقات الاقتصادية مع روسيا، لكنه أشار إلى أن الاستثمارات الروسية لم تصل إلى الحجم المأمول في المغرب.

    وأضاف القليني: "هناك الكثير من الخطوات التي يمكن القيام بها خاصة أن الرغبة موجودة لدى الجهتين، في ظل علاقات قريبة وحميمة، لكنها بحاجة لمن يقود هذه الرغبة نحو التنفيذ".

    وأوضح القليني أنه يسعي للاستفادة من الصناعات التكنولوجية الروسية في المنطقة العربية وبشكل عام في إفريقيا "خاصة أن روسيا تلعب دورا مهما في مجالات كثيرة"، مشيرا إلى أن المغرب "دائما يحاول خلق التوازن في جميع المجالات، لأكثر من جهة، وربما هي نفس الرؤية الروسية التي تسعى للتوازن أيضا".

    كما أشار القليني إلى أن "الصين دخلت باستثمارات قوية جدا في المغرب منذ عامين، والتقيت برجال أعمال من الصين، ولمست الجدية في الرغبة بتوسعة الاستثمارات الصينية هنا في المغرب".

    واعتبر القليني أن الميزات الهامة في السوق المغربي هي الحوار، وكذلك المرونة تجاه حل جميع المشكلات، لاقتا إلى أن جميع سلطات المغرب تسعى دائما للبحث عن الحلول والتسهيلات للمستثمرين، ولا توجد تعقيدات في الإجراءات.

     وأشار إلى أن الرؤية المغربية تتمثل في أن نجاح المستثمر يمثل نجاح المغرب أيضا، حيث توفر الاستثمارات فرص العمل ونمو الاقتصاد، وكل ذلك من أولويات الحكومة المغربية، حيث يلاحظ ذلك في الانسجام بين القرارات والقوانين.

    انظر أيضا:

    بوتين يوقع قانونا يحظر على أعضاء مجلس الأمن الروسي امتلاك حسابات خارجية
    "الاستثمارات السعودي" يستحوذ على 2% من أسهم شركة "ريلاينس" الهندية
    البحرية المغربية تجهض محاولة لتهريب المخدرات في عرض البحر المتوسط
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, سلسلة فنادق, المغرب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook