21:40 GMT16 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    صرح وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لومير، اليوم، أن بلاده ستفرض ضريبة رقمية على أمريكا بالرغم من التهديدات التي أعلنت عنها الولايات المتحدة، وقال إن باريس ستدعو الاتحاد الأوروبي للرد على الفور إذا اتخذت واشنطن مثل هذه الخطوات.

    وقال برونو عقب اجتماع مع نظرائه الأوروبيين "أكرر أننا لن ننحني في وجه التهديدات بفرض عقوبات أو احتمالات فرض العقوبات"، حيث استشهد بالتهديد ضد المنتجات الفرنسية بقيمة 1.3 ملياردولار أي ما يعادل 1.09 مليار يورو من صادرات فرنسية إلى الولايات المتحدة خاصة مستحضرات التجميل والسلع الجلدية؛ وفقا لما نقلته وكالة "رويترز".

    وأضاف "إذا كانت هناك عقوبات أمريكية ضد القرار الفرنسي، فسنطلب على الفور ردا على المستوى الأوروبي".
    يشار إلى أن الحكومة الفرنسية أبدت إصرارها على فرض ضريبة بنسبة 3% على إيرادات عمالقة الإنترنت، مع تأكيد وزارة الاقتصاد أنه ستتم جباية الضريبة على هذه الشركات في عام 2020. رغم التهديدات الأمريكية بالرد بتدابير تستهدف منتجات فرنسية.

    انظر أيضا:

    محلل سياسي سوري: العقوبات الأمريكية تؤثر على الاقتصاد وخاصة مع دخول الشتاء
    أمريكا تطلق تحقيقا بشأن ضرائب على الخدمات الرقمية قد يؤدي إلى رسوم عقابية جديدة
    الكلمات الدلالية:
    ضرائب, تهديد, أمريكا, فرنسا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook