14:49 GMT20 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تراجعت أسعار النفط حوالي واحد بالمئة، اليوم الاثنين، إذ غطى تصاعد الإصابات بفيروس كورونا وتزايد التوترات بين الولايات المتحدة والصين على التأثير الإيجابي لاتفاق أوبك+ بشأن الإنتاج.

    وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول منخفضة 46 سنتا، أو 0.9 بالمئة، لتسجل عند التسوية 48.79 دولار للبرميل.

    وتراجعت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 50 سنتا، أو 1.1 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 45.76 دولار للبرميل.

    وكانت عقود الخامين القياسيين كليهما صعدت حوالي اثنين بالمئة الأسبوع الماضي بعد أن اتفقت أوبك+، التي تضم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها، على زيادة الإنتاج بشكل طفيف بدءا من يناير/كانون الثاني، لكن مع الإبقاء على الجانب الأكبر من التخفيضات الحالية في الإمدادات.

    وقالت شركة البحوث الاقتصادية كابيتال إيكنوميكس في تقرير، إنها تتوقع أن إنتاج أوبك+ سيرتفع بأقل مما يسمح به الاتفاق الجديد، بسبب تخفيضات تعويضية وطلب ضعيف في الربع الأول من العام القادم، وفقا لرويترز.

    وعقب اتفاق أوبك+، زاد بنك مورجان ستانلي توقعاته لسعر برنت في الأجل الطويل إلى 47.50 دولار للبرميل من 45 دولارا. وعدل البنك أيضا توقعاته لسعر خام القياس الأمريكي في الأجل الطويل إلى 45 دولارا للبرميل ارتفاعا من 42.50 دولار.

    ومن ناحية أخرى، أصدرت إيران تعليمات إلى وزارة النفط لتجهيز منشآت إنتاج وبيع الخام للوصول إلى كامل طاقتها في غضون ثلاثة أشهر، حسبما ذكرت وسائل إعلام رسمية أمس الأحد.

    وقال إدوارد مويا كبير محللي السوق في أوندا، "الزيادة المحتملة في إنتاج النفط الإيراني في ثلاثة أشهر تزيد الضغط على أسعار النفط... إيران متفائلة بأن الولايات المتحدة ستخفف القيود إذا عادوا إلى الاتفاق النووي لعام 2015 ".

    انظر أيضا:

    وزير النفط العراقي يعلن عن خطة تطوير شاملة للقطاع
    بعد مكاسب لعدة أسابيع... أسعار النفط تنخفض
    بدعم آمال في تحفيز أمريكي… النفط يحلق قرب مستوى 50 دولارا للبرميل
    قبائل شرقي سوريا تتظاهر ضد سرقة النفط وبيعه لهم بأسعار عالية... صور
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, أزمة النفط, النفط
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook