16:02 GMT22 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت تقارير صحفية إن أسعار النفط قد تراجعت بشكل طفيف، مساء أمس الخميس، رغم خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

    وبحسب "سي إن بي سي" عزا خبراء هذا التراجع إلى الخوف من ظهور سلالات جديدة لفيروس كورونا، رغم التفاؤل الذي أشاعه توقيع بريطانيا والاتحاد الأوروبي اتفاق تجارة لما بعد خروج لندن من الاتحاد.

    وكان الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط منخفضا 15 سنتا، في الساعة 1640 بتوقيت غرينتش، وهو ما يعادل 0.3% إلى 47.96 دولار للبرميل، في حين نزلت العقود الآجلة لخام برنت 19 سنتا لتسجل 51.01 دولار.

     لكن أحجام التداول هزيلة في آخر جلسة قبل عطلة عيد الميلاد، وكان كلا العقدين قد ارتفع أكثر من 2% أول أمس الأربعاء.

    ويعد إبرام بريطانيا اتفاق تجارة لما بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي، ضمانة لتفادي انسحابا تعمه الفوضى من أحد أكبر تكتلات التجارة في العالم، وهو ما كان سيوقد، بحسب محللين كثيرين، شرارة تقلبات جديدة بأسواق المال.

    جدير بالذكر أن أنظار العالم تتجه نحو اجتماع الرابع من يناير/ كانون الثاني المقبل، المتعلق بمنظمة "أوبك" وما ينتج عنه بشأن تمديد عملية خفض الإنتاج.

    وبحسب الخبراء فإن الاجتماع سيحدد نسبة الخفض بناء على تقييم الفترة الماضية، وكذلك التوقعات للعام المقبل، خاصة في ظل دخول اللقاحات الخاصة بكورونا وتوفيرها في العديد من الدول، وهو ما انعكس بشكل مباشر على الأسعار خلال الأيام الماضية.

    انظر أيضا:

    سلالة كورونا الجديدة تعيد أسعار النفط إلى ما قبل 6 أشهر
    تراجع في أسعار النفط بسبب مخاوف من تشديد إجراءات العزل
    أسعار النفط تصعد إلى أعلى مستوى منذ مارس
    بسبب سلالة كورونا الجديدة... تراجع أسعار النفط
    الكلمات الدلالية:
    الانسحاب من الاتحاد الأوربي, بريطانيا, تراجع أسعار النفط, أسعار النفط, البترول
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook