21:26 GMT16 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صعدت الأسهم الأوروبية في أول جلسة تداول لهذا العام إذ عزز الاتفاق التجاري التاريخي لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وبدء توزيع لقاحات مضادة لفيروس كورونا بأنحاء القارة التوقعات بتعاف اقتصادي قوي.

    وارتفع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 1.2 بالمئة ليلامس المستويات المرتفعة التي بلغها في فبراير/ شباط 2020، مع تصدر أسهم التعدين والسفر والترفيه المكاسب.

    وصعد المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 1.6 بالمئة في أول يوم تداول له بعد خروج بريطانيا من فلك الاتحاد الأوروبي. وفقا لـ"رويترز".

    ورغم أن الاتفاق التجاري الذي جرى التوصل إليه بشق الأنفس في أواخر ديسمبر/ كانون الأول حدد قواعد لقطاعات مثل صيد الأسماك والزراعة، فإنه لم يشمل القطاع المالي البريطاني الأكبر بكثير، مما يعني أن الوصول التلقائي إلى الأسواق المالية للاتحاد الأوروبي انتهى في 31 ديسمبر/ كانون الأول.

    جرى تداول أسهم بنوك بريطانية مثل لويدز وباركليز ونات ويست على انخفاض طفيف.

    وجنى المؤشر داكس الألماني 1.1 بالمئة ليكون خلال التداولات دون أعلى مستوياته على الإطلاق، بينما ارتفع المؤشر كاك الفرنسي 1.3 بالمئة.

    انظر أيضا:

    أسهم أوروبا تهبط ومخاوف الفيروس تطغى على التحفيز
    آمال تخفيف إجراءات العزل العام يرفع أسهم أوروبا
    تمديد محادثات الخروج البريطاني يرفع أسهم أوروبا... وأسترا زينيكا يهبط
    أسهم أوروبا تنهي 2020 بتراجع وسط ضغوط تشديد القيود في بريطانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook