04:13 GMT07 مارس/ آذار 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    تراجعت أسعار النفط وتنامت خسائره بسبب ارتفاع الدولار وانتشار فيروس كورونا.

    وكان الدولار قد حافظ على ارتفاعه، اليوم الاثنين، بعد تقدم في أسعاره منذ الأسبوع الماضي، مما قلل من جاذبية السلع مثل النفط المسعرة بالعملة، بحسب السومرية نيوز.

    يشار إلى أن الأسعار قد شهدت موجة صعود بدأت في نهاية أكتوبر/ تشرين الأول بفعل تخفيضات الإنتاج، وطلب صيني قوي.

    وقد شهد خام برنت انخفاضا بنحو 30 سنتا بما يعادل 0.5% إلى 54.79 دولار للبرميل، بعد تراجعه 2.3% يوم الجمعة.

    أيضا فقد تراجع الخام الأمريكي 21 سنتا أو 0.4% ليسجل 52.15 دولار، بعد أن هبط 2.3% في الجلسة السابقة، حسب "سي إن بي سي"

    أما خاما القياس فقد صعدا في الأسابيع الأخيرة، متأثرين بأمرين:

    الأول بدء حملات التطعيم بلقاحات كورونا، والثاني اتخاذ المملكة العربية السعودية قرارها المفاجئ بخفض إنتاجها.

    لكن يبدو أن تصاعد منحنى الإصابات بكورونا قد أثار شكوكا كثيرة حول الطلب على النفط، وبالتالي أدى إلى تراجع أسعاره.

    من ناحيته قال جيفري هالي، كبير محللي السوق في أواندا: "مؤشرات القوة النسبية لكلا العقدين بلغت نطاق المغالاة في الشراء، مما ينبئ بتصحيح في الطريق".

    يشار إلى أن أسعار النفط كانت قد تراجعت الجمعة الماضية، جراء خضوع مدن صينية لإجراءات عزل عام بسبب تفشي فيروس كورونا.

    ووفقا لـ"رويترز"، فقد هبط وقتها خام برنت 46 سنتا أو ما يعادل 0.8% إلى 55.96 دولار للبرميل بحلول الساعة 05:44 بتوقيت غرينتش، بعد أن ربح 0.6% قبلها وتحديدا يوم الخميس.

    انظر أيضا:

    تخفيض إنتاج شركة الواحة الليبية للنفط إلى نحو 200 ألف برميل يوميا... ما هو السبب؟
    جنوب السودان يتعهد برفع إنتاجه النفطي إلى 300 ألف برميل يوميا خلال 3 سنوات
    أمريكا تتوقع سعرا أعلى للنفط وتراجعا طفيفا بإنتاجها في 2021
    دمج شركات القطاع النفطي في الكويت... لماذا الآن وما فوائده الاقتصادية؟
    الكلمات الدلالية:
    فيروس كورونا, الدولار, تراجع أسعار النفط, أسعار النفط
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook