19:06 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    واصل سهم شركة "تسلا" للسيارات الكهربائية، خسائره، لينخفض حتى يوم الاثنين، بمقدار الثلث عن أعلى مستوى سجله في يناير/ كانون الثاني الماضي، في ثالث عملية تصحيح لحركة السهم خلال عام تقريبا.

    مع قلق المستثمرين بشأن ارتفاع أسعار الفائدة والتخلص من حيازة الأسهم عالية القيمة في الأسابيع الأخيرة، انخفضت القيمة السوقية للشركة بنحو 300 مليار دولار منذ 26 يناير إلى 550 مليار دولار، متخلفة عن "فيسبوك" بعدما تفوقت عليها في ديسمبر/ كانون الأول، بحسب وكالة "رويترز".

    تراجع سعر سهم الشركة بنحو 35% منذ 26 يناير، بالتزامن مع تراجع واسع النطاق لأسهم شركات التكنولوجيا وأسهم النمو الأخرى في فبراير الماضي، لكن انخفاض سهم "تسلا" كان أعمق بكثير من الشركات الأخرى الأقل حجما.

    يأتي ذلك بعد ارتفاع قوي وسريع لسهم "تسلا" - التي يترأسها الملياردير إيلون ماسك وهو أيضا مؤسسها - في الأشهر الأخيرة بفضل التوقعات بأنها ستوسع في إنتاج السيارات بشكل سريع ومربح. خسر ماسك المليارات بسبب انخفاض السهم.

    انظر أيضا:

    27 مليار دولار... خسائر إيلون ماسك خلال 5 أيام
    المنافس الوحيد لشركة "تسلا" يدخل بقوة في سوق الإنتاج
    مهندس تركي يتهم إيلون ماسك بإجباره وزملائه على العمل كـ"العبيد"
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook