10:56 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    التقت وكالة "سبوتنيك" مع مديرة قطاع الدراسات التحليلية للاقتصاد الكلي والأسواق المالية في مركز الدراسات الاستراتيجية الروسي، ناتاليا سافينا، اليوم الإثنين، لتحدثها عن كيفية تخفيض روسيا اعتمادها على نظام الدفع الدولي "سويفت" والتخلي عن الدولار في التسويات الدولية.

    وقالت سافينا: "مع تطور العملات الرقمية للبنوك المركزية في مختلف البلدان، قد تتقلص الحاجة إلى نظام "سويفت" بشكل كبير، وستتيح البنية التحتية لعملات "سي بي دي سي" (العملات الرقمية للبنوك المركزية في مختلف البلدان) الحصول على العملات الرقمية للبنوك التجارية على مدار الساعة، وبتكلفة للتحويلات، وخاصة التحويلات عبر الحدود، أقل بقدر كبير".

    ويشير مركز الدراسات الإستراتيجية الروسي، إلى أنه وفقًا لبنك التسويات الدولية، يعمل الآن أكثر من 50 مصرفًا مركزيًا على تطوير عملات رقمية وطنية، وسيتم حل مشكلات تكاملها المباشر في غضون 5-7 سنوات. ويتم تنفيذ أشهر مشاريع "سي بي دي سي" التجارية اليوم من قبل المصارف المركزية في اليابان وكندا ومنطقة اليورو، وكذلك المؤسسات المالية في سنغافورة وهونغ كونغ.

    تجدر الإشارة إلى أن "بنك التسويات الدولية"، هو مؤسسة مالية دولية. مملوكة من البنوك المركزية التي ترعى التعاون النقدي والمالي الدولي ويخدم كبنك للبنوك المركزية. يقع في بازل، سويسرا. وله مكاتب تمثيلية في هونغ كونغ ومدينة مكسيكو.

    وتدرس روسيا خطة لفك الارتباط بالدولار والتعامل بالعملات الوطنية مع الشركاء، تماشياً مع إعلان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، يوم 12سبتمبر/ أيلول 2018، بأن هناك مخاطر واردة عند التعامل بالعملات المحلية، لكنها واردة أيضا عند التعامل بالعملة الأمريكية "الدولار"، مؤكداً أنه يجب خفض هذه المخاطر.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook