17:56 GMT23 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    يعتقد الخبير العسكري الروسي كونستانتين سيفكوف أن "القبة الحديدية" الإسرائيلية يمكن أن تظهر كفاءة بنسبة 90% إذا حلقت الصواريخ من قطاع غزة واحدة تلو الأخرى ولم تكن ضربة واسعة النطاق، لكن الضرر الاقتصادي لإسرائيل كان هائلاً.

    في وقت سابق، قال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، يوناتان كونريكوس، إنه منذ بداية تفاقم الوضع، تم إطلاق ما لا يقل عن 1.6 ألف صاروخ من قطاع غزة، منها 350 صاروخا فشل وسقط في قطاع غزة، كما استطاعت القبة الحديدية للدفاع الجوي اعتراض مئات الصواريخ وكانت فعاليتها 90%".

    وقال الخبير لوكالة "سبوتنيك": "لقد اعترفوا بأنفسهم أنه خلال ضربة صاروخية واسعة النطاق، لا تستطيع القبة الحديدية التعامل مع كل الصواريخ. إذا حلقت الصواريخ واحد أو اثنين في كل مرة، فعندئذ نعم، ولكن إذا كانت ضربة رشقات، فعندئذ لم يتمكنوا من صد مثل هذه الضربة. إذا انطلق 50-60 صاروخا في آن واحد، فإن احتمال الاعتراض سيكون أقل بكثير ولن يزيد عن 10-15%".

    في الوقت نفسه، أشار إلى أنه حتى لو تبين أن نظام الدفاع الصاروخي فعال بنسبة 90% ، فقد وصل أكثر من 100 صاروخ إلى الهدف. بالإضافة إلى ذلك، وفقًا للخبير، كان على إسرائيل أن تنفق على الأقل صاروخًا مضادًا واحدًا لكل قذيفة فلسطينية. وفي الوقت نفسه، فإن الصواريخ نفسها، التي انطلقت إلى إسرائيل، وصفها بأنها "أنابيب مملوءة بالبارود". إن تكلفة صواريخ القبة الحديدية تتجاوز سعرها بمقدار 10-100 مرة.

    وأشار الخبير إلى أنه تم تنفيذ مهمة المضايقات الاقتصادية لإسرائيل بشكل فعال للغاية. تسبب العرب في أضرار اقتصادية هائلة لإسرائيل... المخزونات (الصواريخ المضادة للصواريخ)، بالطبع، لم تستنفد بالكامل. أعتقد أن إسرائيل لديها عدة آلاف، ولكن يتعين إنتاجها مرة أخرى الآن".

    انظر أيضا:

    صحيفة: الجيش الإسرائيلي يستعد لشن هجوم بري على غزة
    دمار كبير يلحق بشبكات الكهرباء وسط غزة
    الصحة الفلسطينية: 17 طفلا و7 سيدات ضمن ضحايا القصف الإسرائيلي على قطاع غزة
    الكلمات الدلالية:
    القبة الحديدية, فلسطين, إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook