00:56 GMT13 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    لم يطرأ تغير يذكر على أسعار النفط اليوم الجمعة، وظل خام برنت قرب مستوى 70 دولارا للبرميل، إذ تزامنت بيانات اقتصادية أمريكية إيجابية وتوقعات بانتعاش قوي للطلب العالمي مع مخاوف حيال زيادة الإمدادات من إيران عند رفع العقوبات.

    وبحلول الساعة 08:09 بتوقيت غرينتش، نزل برنت 16 سنتا بما يعادل 0.2 في المئة إلى 69.30 دولار للبرميل، بينما ارتفع خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي ثلاثة سنتات أو ما يقل عن 0.1 في المئة إلى 66.88 دولار للبرميل.

    وقال أويجن فاينبرج المحلل لدى كومرتس بنك "بدعم البيانات الاقتصادية الجيدة والإقبال على المخاطرة من جانب المستثمرين في الأسواق المالية، يتجه برنت من جديد إلى مستوى 70 دولارا للبرميل المهم نفسيا".

    وأضاف "المخاوف بشأن الطلب بسبب الجائحة تنحسر بفعل التفاؤل في ضوء العودة السريعة للمستهلكين".

    ويتجه برنت وغرب تكساس الوسيط كلاهما لتسجيل مكاسب أسبوعية أربعة في المئة وخمسة في المئة على الترتيب. وفقا لـ "رويترز".

    يتوقع المحللون أن يرتفع الطلب العالمي على النفط إلى ما يقرب من 100 مليون برميل يوميا في الربع الثالث من العام بدعم موسم السفر الصيفي في أوروبا والولايات المتحدة، وذلك بعد برامج التطعيم الواسعة النطاق باللقاحات المضادة لفيروس كورونا.

    وقدمت بيانات اقتصادية قوية من الولايات المتحدة، أكبر اقتصاد ومستهلك للنفط في العالم، الدعم أيضا، إذ انخفض عدد الأمريكيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانات البطالة إلى أدنى مستوى منذ منتصف مارس/ آذار 2020، وهو ما جاء أفضل من التوقعات.

    غير أن المكاسب حدت منها الاستثناءات المتعلقة بعودة النفط الإيراني إلى الأسواق.

    تتفاوض إيران والقوى العالمية في فيينا منذ أبريل/ نيسان للتوصل إلى خطوات يتعين على طهران وواشنطن اتخاذها بشأن العقوبات والأنشطة النووية من أجل العودة إلى الامتثال الكامل لاتفاق إيران النووي المبرم في 2015 مع القوى العالمية.

    انظر أيضا:

    أسعار النفط تقفز متأثرة بمخاوف إعصار في خليج المكسيك
    تراجع أسعار النفط مع انحسار توقعات عودة صادرات النفط الإيرانية
    أسعار النفط تتراجع بفعل مخاوف من عودة محتملة لإمدادات إيران
    أسعار النفط ترتفع 1% بعد بيانات قوية للاقتصاد الأمريكي
    الكلمات الدلالية:
    النفط, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook