11:38 GMT28 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    حاولت السلطات العمانية وشركات الطاقة إيجاد حل وسط بعد رسائل غاضبة من السكان أعقبت زيادة تعرفة الكهرباء.

    تلقت هيئة تنظيم الخدمات العامة (APSR) أكثر من خمسة آلاف شكوى من المستهلكين في جميع أنحاء البلاد. بدأت بعد إلغاء الدعم الحكومي للكهرباء، مما أبقى التكلفة على الأسر عند نفس المستوى منذ عام 1987.

    في مايو، بدأت شركات الطاقة بقطع التيار الكهربائي عن الأشخاص الذين لم يسددوا فواتيرهم الكهربائية. في نهاية يوليو، قامت هيئة تنظيم الخدمات العامة باستئناف إمدادات الطاقة للمدينين بسبب الحر. أصبح معروفا اليوم أنه بالنسبة لبعض المجموعات السكانية، سيتم تخفيض رسوم الإسكان إلى النصف: مقابل 4000 كيلوواط / ساعة سوف يدفعون 0.3 سنت.

    كما وسيتم أيضا إعادة حساب رسوم شهري مايو ويونيو بالنسبة لهم. كما يتم توفير بعض الامتيازات لأصحاب المساكن التي تستهلك 4001-6000 كيلو واط / ساعة.

    تقوم الهئية حاليا بإعادة تقييم بعض التعريفات الأخرى المتعلقة بالأنشطة الاقتصادية والزراعية.

    ألغت الدولة دعم المرافق كجزء من تخفيضات الميزانية، التي تكبدت خسائر بسبب انخفاض أسعار النفط ووباء فيروس كورونا. وتم تثبيت هذا البرنامج في الخطة المتوسطة الأجل للميزان المالي 2021-2024.

    انظر أيضا:

    سلطنة عمان تعلق دخول المسافرين القادمين من 3 دول
    سلطنة عمان... نظام ذكي للتحكم في الأمراض المعدية داخل المدن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook