22:20 GMT19 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    كشف البنك الدولي، اليوم الخميس، عن انخفاض كبير بنصيب الفرد العراقي من إجمالي الدخل القومي، مشيرة إلى أنه بلغ 4 آلاف و660 دولارا في العام 2020.

    وقال البنك في إحصائية رسمية، إن "نصيب الفرد العراقي من إجمالي الدخل القومي خلال عام 2020 بلغ 4 آلاف و660 دولارا، منخفضا عن سنة 2019، والتي بلغ نصيب الفرد فيها 5 آلاف و490 دولارا".

    وأضاف البنك أن "أعلى نصيب للفرد العراقي خلال 40 سنة الماضية كان في عام 1990، حيث بلغ حينذاك 7 آلاف و70 دولارا قبل أن يهبط إلى 70 دولار في عام 1991 ليعاود الارتفاع بعد عام 2003"، مشيرا إلى أن "أعلى نصيب للفرد العراقي خلال 20 سنة الماضية كان في عام 2013 عندما بلغ حينذاك 7 آلاف و50 دولارا قبل أن يعاود النزول في عام 2014 والذي بلغ 6 آلاف و750دولارا".

    هذا وأشار تقرير لمعهد التمويل الدولي، في وقت سابق، إلى أن اقتصاد العراق في 2020 شكل أسوأ أداء اقتصادي للبلاد منذ 2003. والتوقعات أن تشهد البلاد نموا اقتصاديا محدودا خلال العامين المقبلين، يتراوح بين 1.6 في المئة في 2021 و3.1 في المئة في 2022. ويعود التحسن المتوقع إلى إمكانية زيادة الصادرات النفطية وتحسن الأسعار، قياسا بعام 2020. هذا ويشير تقرير المعهد إلى أن ميزان الحساب الجاري قد تحول من فائض في 2019 إلى عجز في 2020، كما انخفض الاحتياطي المالي للدولة.

    وأعلنت الحكومة العراقية، العام الماضي، مقتل 560 متظاهرا وعنصر أمن خلال الاحتجاجات التي شهدتها مختلف أنحاء البلاد، بينهم عشرات الناشطين الذين تعرضوا للاغتيال على يد مجهولين.

    وانطلق الحراك الشعبي في العراق، في تشرين الأول/أكتوبر 2019، ضد الأحزاب السياسية الحاكمة والأوضاع المعيشية المتردية، وتفشي البطالة والفساد المالي والإداري في دوائر ومؤسسات الدولة.

    انظر أيضا:

    هل نجح الكاظمي في إنهاء احتجاجات الشارع العراقي؟
    على خلفية الاحتجاجات.. استقالة محافظ "ذي قار" بالعراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook