22:38 GMT25 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    ضاعف البنك المركزي الإثيوبي، متطلبات نسبة الاحتياطي النقدي للبنوك التجارية إلى 10% في محاولة للحد من التضخم المتزايد، كما طالبها بتوريد نسبة أكبر من العملات الأجنبية.

    وقال البنك المركزي في بيان، اليوم الثلاثاء، إن البنوك التجارية ستدفع الآن فائدة نسبتها 16% على الاقتراض قصير الأجل منه، ارتفاعا من 13%، حسبما نقلت "رويترز".

    بلغ معدل التضخم السنوي 26.4% في يوليو/ تموز، بعدما كانت النسبة أعلى قليلا أو قريبة من 20% طوال هذا العام، رغم جهود الحكومة لكبح جماحه.

    كما سيُطلب من المقرضين تقديم 50% من العملات الأجنبية التي يحصلون عليها من المصدرين أو التحويلات أو وكالات المعونة إلى البنك المركزي، بدلا من 30%.

    وقال البنك المركزي إنه يهدف بذلك إلى "زيادة قدرة الحكومة على تحقيق أرباح من العملات الأجنبية، والتي بدورها ستعزز قدرتها على سداد الديون الخارجية"، مضيفا أن الخطوة ستعزز بناء البنية التحتية وواردات السلع الأساسية.

    قال مسؤول إثيوبي هذا الشهر إن بنك "إكسيم" الصيني حجب قروضا بقيمة 339 مليون دولار لإثيوبيا، خوفا من أن يؤدي الإقراض إلى تفاقم مشاكل الديون والسداد المتزايدة.

    **يمكنك متابعة جميع أخبار إثيوبيا مع سبوتنيك

    انظر أيضا:

    غوتيريش يعرب عن قلقه الشديد إزاء الوضع الإنساني في إثيوبيا
    بحضور السيسي...ماذا قال رئيس وزراء إثيوبيا عن إصلاحات بلاده في قمة مجموعة العشرين للشراكة مع أفريقيا
    حمدوك: لا حل عسكريا للخلافات مع إثيوبيا وسد النهضة يخدم السودان
    الكلمات الدلالية:
    أخبار إثيوبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook