06:18 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    وقّعت وزارة البترول والمعادن والطاقة الموريتانية اليوم الإثنين، مذكرة تفاهم مع شركة "شاريوت" البريطانية، لتنفيذ مشروع "النور" لإنتاج الهيدروجين الأخضر.

    ويهدف المشروع الضخم لإنتاج نحو 10 غيغاواط من مصادر الطاقة النظيفة، باستثمارات تصل إلى نحو 3.5 مليار دولار أميركي، بحسب ما ذكر الموقع الرسمي للوزارة.

    تمتد المساحة المخصصة لمشروع "نور" على منطقة برية وبحرية تبلغ حوالي 8600 كيلومتر مربع حيث سيتم إجراء دراسات الجدوى المسبقة بهدف تحديد خيار توليد الكهرباء من مصادر الطاقة الشمسية وطاقة الرياح لاستخدامها في التحليل الكهربائي لتقسيم جريئات الماء وإنتاج الهيدروجين والأكسجين والمياه الصالحة للشرب.

    وأكدت الوزارة أنه بفضل موارد الطاقة الشمسية والهوائية المعتبرة، سيسمح مشروع "نور" لموريتانيا بإنتاج الهيدروجين الأخضر الارخص في إفريقيا وأن تصبح موريتانيا واحدة من المنتجين والمصدرين الرئيسيين للهيدروجين الأخضر ومشتقاته في العالم، على مقربة من الأسواق الأوروبية الكبيرة المحتملة.

    ويعتبر مشروع "نور" ثاني مشروع لإنتاج الهيدروجين الأخضر في موريتانيا بعد المشروع المشترك مع شركة "CWP global" الذي تم توقيع مذكرة التفاهم حوله في مايو/أيار الماضي.

    بدأت اليوم أمس الأول الثلاثاء، بقصر المؤتمرات في نواكشوط أعمال ملتقى حول التحول الطاقوي في موريتانيا والآفاق الواعدة لتطوير الهيدروجين، منظم من طرف وزارة البترول والمعادن والطاقة.

    ويهدف هذا الملتقى، في المقام الأول إلى المساعدة في تسليط الضوء على النقاش حول التحول الطاقوي والهيدروجين الأخضر والفرص المتاحة لتسريع تطوير مقدرات الطاقات المتجددة في بلادنا.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook