19:38 GMT18 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    اقتصاد
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قالت المؤسسة العامة للاستثمار، إن جائحة كورونا تسببت في تدهور اقتصادي كبير في جنوب أفريقيا، مشيرة إلى تزايد الغموض بشأن تطورات الأوضاع الاقتصادية إثر الجائحة.

    وأوضح التقرير السنوي للمؤسسة، الصادر اليوم الأربعاء، أن العديد من الشركات العالمية تأثرت بالجائحة، مشيرا إلى أن بعضها لن يعود إلى النشاط الاقتصادي الذي كان عليه قبل الجائحة إلا بعد تلقيح غالبية السكان، بحسب وكالة أنباء المغرب العربي.

    وأكد التقرير أن ذلك يتزامن مع اتجاه اقتصاد جنوب أفريقيا والاقتصاد العالمي نحو العودة إلى طبيعته ببطء في ظل توافر اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد

    ويشير التقرير إلى أن العديد من الشركات لن يكون لديها القدرة على استيعاب تكلفة توقف النشاط الاقتصادي الذي توقف مرات متتالية بسبب عمليات الإغلاق التي فرضتها حكومة جنوب أفريقيا عدة مرات ضمن الإجراءات الاحترازية الخاصة بمكافحة فيروس كورونا المستجد.

    وقال التقرير إن جنوب أفريقيا يبدون أنها تسير ضمن توجه عالمي يهدف إلى إيجاد آليات للتعايش مع الوباء في حالة وجوده بشكل دائم خاصة مع اتساع رقعة انتشاره.

    وبحسب التقرير، فإن الشركات تتأثر بالوضع الاقتصادي العام في ضوء تقدمه ببطء إضافة إلى التقلبات التي تشهدها الأسواق المالية وارتفاع معدلات البطالة وتراجع حجم الإنفاق الخاص بالمستهلكين بصورة عامة.

    الأرقام المتوقعة للركود الاقتصادي العالمى بعد كورونا
    © Sputnik
    الأرقام المتوقعة للركود الاقتصادي العالمى بعد كورونا

    يمكنكم متابعة المزيد عن أخبار العالم الآن عبر سبوتنيك

    انظر أيضا:

    المصرف المركزي الروسي: الاقتصاد الوطني وصل إلى مستوى ما قبل أزمة كورونا
    صندوق النقد: تباطؤ التطعيم يعرقل تعافي اقتصاد الدول النامية من كورونا
    الإمارات والسعودية على رأس قائمة أكبر الاقتصادات العربية... كيف تجاوز البلدان أزمة كورونا؟
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم الآن, فيروس كورونا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook