05:30 23 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    كاريكاتير

    تصوير المشهد الثاني من "كيميائي الأسد"

    كاريكاتير
    انسخ الرابط
    0 75550

    أفاد مصدر دبلوماسي مطلع لوكالة "سبوتنيك" بأن المجموعات الإرهابية في سوريا تستعد للقيام بعمل استفزازي باستخدام الأسلحة الكيميائية في إحدى مناطق محافظة درعا السورية، بشكل يشبه ما حدث في محافظة إدلب الشهر الماضي.

    كيميائي الأسد... المشهد الثاني

    وبحسب المصدر، فإن "الإرهابيين يخططون في وقت قريب لتفجير عدد من الذخائر المحشوة بمواد سامة في إحدى مناطق محافظة درعا. وسيكون هذا الاستفزاز مشابها لما حدث في محافظة إدلب (بلدتي سراقب، أريحا)، في بداية شهر أيار/ مايو من العام 2017".

    وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية قد أعلن، في وقت سابق، أن أمريكا رصدت نشاطاً في مطار الشعيرات السوري يوحي باستعدادات جارية لاستخدام أسلحة كيميائية.

    إلا أن البيت الأبيض لم يقدم أدلة أو براهين.

    وقالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت، للصحفيين، تعقيبا على ما أعلنه البيت الأبيض في يوم الاثنين، في إشارة إلى عدم تدعيم مزاعم تحضير الحكومة السورية لهجوم كيماوي جديد بأية براهين:

    ما كان (للبيت الأبيض) أن يقدمها لأنه ينظر إلى هذا كمسألة استخبارية. وكما تعرفون تظهر أحيانا مسائل من هذا النوع لا نتدخل في تفاصيلها.

    انظر أيضا:

    الإرهابيون يخططون لاستفزاز باستخدام الأسلحة الكيميائية في درعا
    دمشق ترفض الاتهامات الأمريكية بالتحضير لهجمات كيميائية
    البنتاغون: رصدنا نشاطا في مطار الشعيرات السوري يوحي باستعدادات لاستخدام أسلحة كيميائية
    واشنطن ترفض إثبات تهمة "تحضير دمشق لهجوم كيميائي"
    موسكو تكشف المدن السورية التي قد يحدث فيها استفزاز "كيميائي"
    الخارجية السورية تنفي ادعاءات حول نية شن هجوم كيميائي
    ماكرون يتفق مع ترامب على رد مشترك في حال وقوع هجوم كيميائي في سوريا
    البيت الأبيض يتهم دمشق بالتحضير لهجوم كيميائي
    الكلمات الدلالية:
    السلاح الكيميائي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik

    المزيد من الكاريكاتير