11:15 19 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    حوارات

    هل غضبت الولايات المتحدة على إسرائيل؟

    حوارات
    انسخ الرابط
    0 451 0 0

    حوار مع الدكتور محمد العويوي استاذ التاريخ المعاصر في جامعة القدس

    أجرى الحوار ضياء إبراهيم حسون

    طالب كبير موظفي البيت الأبيض دينيس مكادونو رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بإنهاء احتلال الأراضي الفلسطينية المستمر منذ نحو خمسين عاما، وأكد التزام الولايات المتحدة بحل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني.

    وقال مكادونو إنه لا يمكن تجاهل تصريحات رئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو التي يتنصل فيها من تلك الإستراتيجية والتي عبر عنها أثناء حملته الانتخابية الأخيرة.

    حيث ان هذا الغضب الأمريكي جاء على خلفية تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عشية انتخابات الكنيست الإسرائيلي الذي تنصل فيها من التزامه بحل الدولتين، وقد وقف كبير موظفي البيت الأبيض أمام مؤتمر لجماعة "جيه ستريت"اليهودية الاثنين 23 مارس/آذار ليؤكد ضرورة إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية.

    هذا وقد قيل الكثير من الكلام عن الحملة التي أدارها حزب الليكود ورئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، ضدّ الإيرانيين والعرب، منذ انتخابه الكاسح والمفاجئ لرئاسة الحكومة للمرة الرابعة.

    يذكرأن نتنياهو حقق فوزا كبيرا على خصومه في الانتخابات التشريعية التي جرت الأسبوع الماضي، حيث حاز حزبه الليكود على 30 مقعدا من أصل 120 في الكنيست، بينما حاز الاتحاد الصهيوني المنافس لنتنياهو بزعامة هرتسوغ على 24 مقعدا. وبالتالي فإن نتنياهو سيكون الأوفر حظا بالتكليف لتشكيل حكومة إسرائيلية جديدة.

    وللوقوف على جدية الغضب الامريكي من إسرائيل والنتائج التي يمكن ان ترتب على ذلك اجرينا حوارا مع الدكتور محمد العويوي استاذ التاريخ المعاصر في جامعة القدس، وللإستماع اليه تجدوه في الرابط التالي:

    انظر أيضا:

    إسرائيل تجسست على المحادثات النووية بين الولايات المتحدة وإيران منذ بدايتها
    غني: أفغانستان بحاجة إلى تمديد وجود قوات الولايات المتحدة
    الولايات المتحدة الأميركية تجلي آخر 100 جندي من قواتها الخاصة في اليمن
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة الأمريكية, اسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik