07:21 13 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    مجلس الأمن

    هل سيعود الإستقرار إلى اليمن بعد تبني مجلس الأمن للمشروع العربي تحت الفصل السابع؟

    © AP Photo / Jason DeCrow
    حوارات
    انسخ الرابط
    0 20

    تبنى مجلس الأمن الدولي اليوم الثلاثاء الواقع في 14 إبريل/نيسان مشروع القرار العربي بشأن اليمن تحت الفصل السابع والذي ينص على توسيع العقوبات ضد الحوثيين وفرض الحظر على تزويدهم بالأسلحة والمعدات الحربية. وأيد 14 من أعضاء المجلس المشروع ،فيما امتنعت روسيا عن التصويت.

    ونص القرار الدولي الصادر عن مجلس الأمن على فرض عقوبات على قادة الحوثيين تتمثل في تجميد أرصدتهم ومنعهم من السفر للخارج، إضافة إلى حظر توريد الأسلحة إليهم ، كما طالب القرار أيضا الدول المجاورة بتفتيش كافة الشحنات المتجهة لليمن.

    وقال مندوب روسيا الدائم لدى هيئة الأمم المتحدة فيتالي تشوركين، "نحن لم نصوت مع القرار لأنه لم يأخذ بعين الاعتبار مقترحاتنا".

    وأضاف تشوركين أنه لا يجب استخدام قرار مجلس الأمن لزعزعة الاستقرار في اليمن، مؤكدا أن القرار لم يأخذ في الحسبان الضرر الذي يلحق بالشعب اليمني.

    وصرح مندوب بريطانيا لدى الأمم المتحدة، مارك غرانت، أن تصرفات الحوثيين تظهر تجاهلهم لقرارات مجلس الأمن.

    وقال المندوب الإسباني مارتشيسي إن بلاده قلقة من الأزمة الإنسانية في اليمن، مشددا على ضرورة إنهاء الأزمة من دون اللجوء إلى القتال.

    عن هذا الموضوع وعن آخر تطورات الأوضاع في اليمن  إليكم ما يقوله لاذاعتنا رئيس الدائرة السياسية في حزب الحق اليمني أحمد علي أحمد البحري:

    إعداد وحوار: عماد الطفيلي

    تقديم: كارينا مهنا

     

    انظر أيضا:

    رئيس الوزراء الليبي لـ"سبوتنيك": نترقب دعماً روسياً لرفع حظر التسليح وإطلاق مشروعات إعادة الإعمار
    انعكاسات الحرب ضد اليمن على الوضع في منطقة الشرق الأوسط
    رغم الكارثة الإنسانية في اليمن هل استطاع الحوثيون أن يحققوا نصراً سياسياً؟
    الكلمات الدلالية:
    اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik