11:12 GMT27 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    حوارات
    انسخ الرابط
    0 64
    تابعنا عبر

    عادت الولايات المتحدة الأمريكية من جديد إلى فتح ملف السلاح الكيماوي السوري، ولكن في وقت وظروف مثيرة للشكوك بنوايا الولايات المتحدة الأمريكية، حيث طالبت واشنطن، اليوم، بوضع آلية جديدة من أجل التحقق من الجهة التي استخدمت السلاح الكيماوي في سوريا

    أجرى الحوار نواف إبراهيم 

     يأتي هذا الطلب الأمريكي في ظل غياب الملف الكيماوي السوري عن ساحة الجدال، وخاصة بعد أن أعلنت الوكالة الدولية لحظر السلاح الكيماوي مؤخراً بأن سوريا اقتربت من التخلص كليا من سلاحها الكيماوي، ونفذت كل الشروط المطلوبة وفق الاتفاقية التي عقدت بهذا الشأن باقتراح ودعم روسي.

    إذاً هل هذا التصرف الأمريكي موجّه إلى سوريا التي يحقق جيشها انتصارات كبيرة على المجموعات الإرهابية المسلحة التي تديرها وتدعمها الولايات المتحدة؟ أم موجّه إلى روسيا التي استطاعت أن تحقق انتصارت كبيرة في جميع الملفات العالقة تقريبا، وخاصة على أبواب توقيع الاتفاق بشأن الملف النووي الإيراني  ونجاح روسيا في قمتي بريكس وشنغهاي؟

    التفاصيل في حوارانا مع الخبير العسكري الاستراتيجي اللواء يحي سليمان

    الكلمات الدلالية:
    سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook