13:39 17 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    فلاديمير بوتين أثناء خطابه أما الجمعية العامة في نيويورك

    بوتين قدم رؤية واقعية لمشاكل المجتمع الدولي

    © AFP 2017/
    حوارات
    انسخ الرابط
    0 18350

    قدم خطاب الرئيس فلاديمير بوتين، في الدورة الـ 70 للجمعية العامة للأمم المتحدة، رؤية واضحة لما يواجه المجتمع الدولي من أزمات بسبب التدخلات الخارجية في شؤون الدول.

    وأوضح السفير عزت سعد، خلال حديثه لـ "سبوتنيك"، اليوم الثلاثاء، أن كلمة الرئيس فلاديمير بوتين أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، قدمت رؤية واقعية للمشكلات العالمية والإقليمية خاصة منطقة الشرق الأوسط، التي تدرك روسيا تعقيداتها وجوانبها المختلفة.

    وأضاف أن الرؤية الروسية لمشاكل الشرق الأوسط، تتفق إلى حد كبير مع رؤية بعض الدول الرئيسية في المنطقة لاسيما مصر، خاصة فيما يتعلق بمبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية واحترام خيارات الدول والشعوب الأخرى.

    ولفت إلى أن كلمة الرئيس بوتين قررت واقعا تعيشه المنطقة منذ 4 سنوات، خاصة وأن التدخل الخارجي لم يجلب للمنطقة سوى مزيد من الفوضى والعنف، مشيراً إلى أنه "في الحالة المصرية رأينا الدعم الأمريكي لنظام الإخوان والذي قاد إلى كارثة، وفي النهاية كان يجب احترام خيارات الشعب المصري".

    وفيما يتعلق بالرؤية الروسية لمكافحة الإرهاب، أشار الدبلوماسي المصري إلى تشديد الرئيس الروسي على ضرورة أن يتم ذلك بمشاركة جميع الدول، مضيفاً أن هناك العديد من دول المنطقة تشاطر روسيا هذه الرؤية.

    وأوضح سعد أن أحد أهم محددات السياسة الخارجية لروسيا هي التعامل مع مشاكل العالم من خلال الأمم المتحدة، مضيفاً أن الرئيس بوتين أكد على ضرورة التعامل مع قضايا المنطقة من خلال الأمم المتحدة، وتبني الحلول السياسية للمشاكل الدولية، وأن تتم معالجة الأزمات والمشاكل في إطار المبادئ والأسس التي أقرها ميثاق الأمم المتحدة، مشيراً إلى أن العمل خارج نطاق الأمم المتحدة ينتهي إلى الفشل.

    وأضاف السفير أن قرارات مجلس الأمن الخاصة بالتدخل العسكري في ليبيا لم يتم تطبيقها تطبيقاً سليما طبقاً للقانون الدولي، إلى جانب سوء التقدير لمشاكل أخرى بالمنطقة، الأمر الذي قاد إلى مسلسل فشل في تسوية الأزمات في سوريا وليبيا ومناطق أخرى.

    وفيما يتعلق بدعم سوريا في مواجهة الإرهاب، ومبادرة روسيا بتشكيل تحالف دولي، أشار السفير  إلى توافق القاهرة وموسكو على ضرورة الحفاظ على تماسك مؤسسات الدولة السورية لاسيما القوات المسلحة، مضيفاً أن انهيار الدولة يستتبعه خلق كيانات جديدة، وأن الحفاظ على مؤسسات الدولة بما فيها الجيش السوري باعتباره الحامي لكيان الدولة ووجودها.

    انظر أيضا:

    بوتين يكشف السبب الرئيسي لانخفاض وتيرة نمو الاقتصاد
    بوتين: أكن احتراما عميقا للزملاء في أمريكا و فرنسا... لكن ليس هم من يقرر مصير الأسد
    بوتين: تجاوز هيئة الأمم المتحدة أمر غير شرعي وعامل مدمر لمنظومة العلاقات الدولية وبنيتها
    الكلمات الدلالية:
    فلاديمير بوتين, الشرق الأوسط, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik