15:35 22 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    البشمركة في العراق

    دزي: سنشارك بتحرير الموصل ونحن نؤمن بحقوق الشعب الكردي في سوريا

    © AFP 2018 / MARWAN IBRAHIM
    حوارات
    انسخ الرابط
    0 0 0

    ما هي حقيقة تحول الموقف التركي من المشاركة الكردية في عملية تحرير الموصل، جنبا إلى جنب، مع قوات التحالف، من الـتأييد إلى المعارضة، وجعل انسحاب الأكراد شرطا تركيا للمشاركة من عدمها

     حول هذا الموضوع أجرت "سبوتنيك" الحوار التالي مع المتحدث الرسمي باسم حكومة كردستان العراق "سافين دزيّ" 

    سبوتنيك: كيف لنا أن نصف التحول في الموقف التركي من مشاركة الأكراد في عملية تحرير الموصل، من التأييد إلى المعارضة؟

    دزيّ: ليس هناك أي موقف تركي تجاه أكراد العراق، وليس هناك اعتراض تركي حول مشاركة الأكراد في عملية تحرير الموصل، وأعتقد أن التصريحات الصادرة عن "أردوغان" تخص الأكراد السوريين بشأن تحرير الرّقة، ولا تخص أكراد العراق، ولا تحرير الموصل.

    سبوتنيك: هل يمكن إقصاء الأكراد من مشهد تحرير أرضهم وبلادهم، في اعتقادك؟

    دزيّ: تسود علاقات طيبة ما بين أكراد العراق وحكومة كردستان العراق، وبين الحكومة التركية، وليس هناك أي موقف سلبي من الحكومة التركية تجاه أكراد العراق، والموقف التركي من الأكراد، يتلخص في الموقف من أكراد سوريا ،وحزب العمال الكردستاني، وكل ما أودّ التاكيد عليه، هو أن أكراد العراق، هم جزء من الوطن العراقي، وسنشارك في عملية التحرير، فالموصل هي المدينة الثانية من حيث الحجم، وهي بالتالي تؤثر بشكل مباشر على أمن إقليم كردستان، فهي تبعد حوالي 50 كيلومترا، عن عاصمة الإقليم "أربيل"، لذا فمن المهم لنا أن يتم تحرير الموصل، في إطار عمل مشترك بين بغداد وأربيل، وخلال الأسابيع القليلة الماضية، كانت هناك اجتماعات رفيعة المستوى من الجانبين، على مستوى القيادات العسكرية، والسياسية، لبحث العمل والتنسيق المشترك، باتجاه تحرير الموصل، وعودة الأمن والاستقرار لتلك المنطقة.

    سبوتنيك: هل للتقدم المطرد الذي حققته وحدات حماية الشعب الكردية داخل سوريا دخل في تحول الموقف التركي في اعتقادك؟

    دزيّ: نحن في كردستان العراق بالتأكيد نؤمن بحقوق الشعب الكردي في سوريا، وأنه جزء من إعادة تأسيس الدولة السورية في المستقبل، ونشجع المكوّن الكردي على أن يكون طرفا في العملية السياسية في سوريا.

    سبوتنيك: هل نستطيع القول بأن وحدات حماية الشعب الكردية المتحالفة مع الولايات المتحدة، و حزب الاتحاد الديمقراطي يمثلون نوعا من القلق لأنقرة؟

    دزيّ: هناك بعض الأحزاب الكردية في سوريا، لديها أجندات خاصة، ولا يوجد هناك توافق أو تنسيق بين تلك الأحزاب، كما أن حزب " بي واي دي" يحاول السيطرة على زمام الأمور السياسية في سوريا، وله ارتباط بحزب العمال الكردستاني في تركيا، والذي يشتبك مع الجيش التركي داخل الأراضي التركية، فبطبيعة الحال سيكون لدى الحكومة التركية بعض الحساسية تجاه هذا الحزب داخل سوريا.

    سبوتنيك: هل ستشارك تركيا في عملية تحرير الموصل بالمشاركة مع قوات التحالف؟

    دزيّ: ليس هناك أي مؤشرات، أو أي قرارات، أو أي تصريحات من الجانب التركي تجاه مشاركة تركيا في عملية تحرير الموصل، حتى الآن.

    أجرت الحوار: دارين مصطفى


    انظر أيضا:

    المقاتلات التركية تغير على قرى في شمال العراق وتحرق محاصيل زراعية
    البشمركة لن تنسحب من الأراضي التي سيطرت عليها في شمال العراق
    الكلمات الدلالية:
    اخبار العراق, شمال العراق, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik