21:22 13 نوفمبر/ تشرين الثاني 2018
مباشر
    وزير النقل السوري المهندس علي حمود

    وزير النقل السوري يتحدث لـ"سبوتنيك" عن واقع قطاع المواصلات

    © Sputnik . Mohammed Maaruf
    حوارات
    انسخ الرابط
    0 20

    تحدث وزير النقل السوري المهندس علي حمود، في حوار خاص لـ"سبوتنيك" عن البنية التحتية لقطاع المواصلات وآفاق تطويره بالتعاون مع روسيا.

    سبوتنيك: في الاتفاق الأخير بين الرئيسين بوتين وأردوغان تضمن أحد بنوده فتح طريق حلب اللاذقية وحلب حمص. ما أهمية هذه الطرقات للاقتصاد السوري وما هي نسبة الضرر التي لحقت به وهل أنتم جاهزون لإعادة تأهيله فور الإعلان عن افتتاحه؟

    هذا الاتفاق هام جدا ونحن دائما سعينا في سوريا للمصالحة قبل الحرب ولحقن الدماء بأفضل ما يمكن من وسائل وكان لروسيا دور هام جدا في حقن الدماء في سوريا من خلال المصالحات الواسعة التي تمت على مساحة الوطن وكان

    تجاوب القيادة السورية مع هذه المصالحات هو فعلا نابع من قناعتها المطلقة باهمية هذه المصالحات وضرورة حقن الدماء وتخفيف الضرر على المنشآت في سوريا بشكل عام.

    الطريقان الدوليان حلب حمص وحلب اللاذقية هما من اهم الطرق التي نحتاج ان تعود الى الاستثمار بشكل جيد لأهمية حلب الاقتصادية ودورها في اعادة الاعمار ولأهمية اللاذقية كمرفأ وبالتالي نقل البضائع من الدول الاخرى باتجاه اعادة اعمار سوريا والعراق.

    من هذا المنطلق نحن جاهزون كما كنا دائما لإعادة صيانة الطرق فور تسليمها لنا من قبل جيشنا. وهذا ما كان في كل المشاريع التي تمت في سوريا..الجيش الخدمي كان فورا وراء الجيش السوري لإعادة اصلاح الطرق التي تم تخريبها فور

    اعادة تحريرها من قبل الجيش وهناك امثلة كثيرة طريق الزبداني بلودان تم اعادة انجازه فور تحرير منطقة الزبداني بالسرعة الكبيرة وبالنوعية المميزة وطريق مطار دمشق الدولي حتى اثناء استمرار القنص عليه كانت الورشات تعمل

    على صيانته وحدثت العديد من الاصابات للعاملين على هذا الطريق.

     كما اعادة تأهيل طريق دمشق حمص بعد تحرير مدينة حرستا بريف دمشق مباشرة وخلال مدة قصيرة وبمواصفات فنية عالية. وطريق الرستن حماة تم تأهيله بعد تحرير الرستن ما وفر الكثير من الوقت والمسافات على

    المسافرين الذي كانوا يضطرون لعبور السلمية حماة خلال الحرب. لن تصعب على الوزارة اعادة تأهيل هذين الطريقين ان كان طريق حلب حماة حمص او طريق حلب اللاذقية على الرغم من ان الاخير له خصوصية فهو طريق ضخم جدا يحوي العديد من

    الجسور الضخمة والعبارات والمواقع التي يمكن ان يؤدي تخريبها الى عرقلة التنفيذ مع ذلك نحن جاهزون فور اعلان افتتاحهما تسيير الرحلات خلال مدة قصيرة.

    سبوتنيك: بالنسبة لمعبر نصيب الحدودي مع الأردن ما هي آخر التطورات لدخول الحافلات السورية إلى الأردن وهل ستتخذ إجراءات المعاملة بالمثل؟

    كان لافتتاح معبر نصيب الحدودي دور هام في اعادة الحياة الى هذا الشريان وهو طريق دمشق الاردن.كان هناك اتفاقية عام 1999 بين سوريا والاردن على ان تكون المعاملة بالمثل من الطرفين وتمت اجتماعات اللجان المشتركة واطلق العمل في

    هذا المعبر على الرغم من التخريب الكبير و الممنهج الذي قام به الارهابيون في هذه المنطقة.تم افتتاح هذا المعبر واظهر هذا المعبر ان من يحارب سوريا هو يحارب الشعب العربي بشكل عام لان سوريا كانت دائما الى جانب الشعوب العربية ولم تكن يوما من الايام

    لتقف ضد اي مصلحة من مصالح الشعوب العربية وكان لها دور تاريخي في مساعدة الشعب الاردني و لاحظنا خلال فتح المعبر الاقبال الكبير من قبل الاردنيين ودخولهم الى الاراضي السورية بأعداد كبيرة وبرغبة جامحة للعودة الى سوريا كما لاحظنا اسعار البضائع

    في سوريا اقل بكثير من الاردن مما شجع الاردنيون للشراء من سوريا وبالتالي نحن استمرينا بالسماح بالتشغيل على الرغم من ان الجانب الاردني طلب وقت قصير ليسمح بدخول السيارات الخاصة السورية الى الاردن وسمح بكل انواع السيارات الباقية. وطلب

    التأجيل لمدة مؤقتة ليدرس ذلك في مجلس الوزراء الاردني وحتى الان نحن نتواصل مع الجانب الاردني لانجاز هذا العمل وعودة المعاملة بالمثل بين الطرفين.نحن لن نحارب الشعب الاردني مهما كانت قرارات السلطات الاردنية.

    سبوتنيك: تحدثتم عن دخول آلاف الأردنيين إلى سوريا وكان هناك اختناقات على الحدود وتم نقل مواد غذائية وتموينية خاصة مدعومة من قبل الحكومة السورية.ألا يؤثر ذلك على الاقتصاد السوري خاصة أن سوريا مازالت تحت الحصار الاقتصادي من جهة ومن جهة

    ثانية هي في حالة حرب…كيف يمكن الحد من تسريب المواد المدعومة إلى دول الجوار؟

    نحن لا نفكر بهذه الطريقة، نحن نعتبر الشعوب العربية شعب واحد ولا نتعامل بالتالي مع المواطن الاردني بهذه الطريقة وهذا ما لاحظناه من خلال محبة الشارع الاردني لسوريا وقيادتها. وعبروا عن ذلك بالكثير من الوسائل وكان هناك مواقف رائعة للشعب الاردني

    في التعاطف مع سوريا وكان هناك اصرار على ان يفتح المعبر وكنا نشعر بأن الشارع هو من يضغط على الحكومة الاردنية لفتح هذا المعبر وقد ثبت ذلك عند فتح المعبر من خلال الحركة الاردنية باتجاه سوريا والتي هي اكثر بكثير من الحالة المعاكسة ومن هذا

    المنطلق نحن لانفكر بهذه الزاوية الضيقة بأن هناك خسائر معينة ناتجة عن الدعم لبعض المواد ومع ذلك هناك اجراءات تتخذ من قبل الجانب السوري لمعالجة هذا الامر.

    سبوتنيك: ما هي آخر المستجدات حول فتح المعابر مع العراق؟

    العمل مع اشقائنا في العراق جار على قدم وساق لإنجاز هذا العمل.. معابرنا مع العراق ذات اهمية كبيرة جدا خاصة في هذه المرحلة بالذات.فالعراق في مرحلة اعادة اعمار وسوريا ايضا.. الاطلالة البحرية للعراق الى اوروبا عن طريق الموانئ السورية وبالتالي

    هي ضرورة للعراق اكثر مما هي ضرورة لسوريا. تعمل الحكومة العراقية على تذليل بعض العقبات اللوجستية لإنجاز هذا العمل وكان في الزيارة الاخيرة لوزير خارجية العراق الى سوريا هناك على راس المواضيع التي تم مناقشتها فتح المعابر مع الجانب العراقي

    الذي وعد ان يتم ذلك خلال فترة قصيرة. نحن في الجانب السوري جاهزون فور تجهيز الاعمال اللوجستية من الجانب العراقي لفتح هذا المعبر.

    سبوتنيك: هناك تعاون بين سوريا وروسيا في إعادة تأهيل السكك الحديدية. في أي مناطق سيتم هذا المشروع ومن هي الجهة الممولة لهذه الأعمال؟

    الشبكة الحديدية السورية تضررت بشكل كبير خلال هذه الحرب وكان هناك تركيز على تخريب هذه الشبكة.بداية كان التخريب من اجل قطع التواصل بين المحافظات السورية وشل حركة الجيش والبضائع وكذلك مستلزمات الصمود للشعب في المحافظات كون القطار

    يقوم بنقل كميات كبيرة في وقت قصير وبالتالي كان يوفر الكثير. لكن المرحلة اللاحقة كانت بالسرقة الممنهجة والتخريب الممنهج من اجل السرقة لمنشآت القطارات ان كانت للسكك الحديدية او لمحطات القطارات وتم سرقتها ونقل قسما كبيرا منها الى تركيا. وهذا كان

    واضح ان هناك توجيه من الجانب التركي لقيام الارهابيين بتخريب هذه السكك ونقلها الى تركيا.

    العمل ضخم جدا الذي تحتاجه. شبكة السكك الحديدية 2450 كم في سوريا تم تخريب 1800 كم منها وبالتالي لابد من اعادة صيانة هذه المسافات الكبيرة.بدانا مع الاصدقاء الروس بالطرق السككية الاهم والان نحن قمنا بإيصال الخط الحديدي من طرطوس حتى

    مناجم الفوسفات لنقل هذه المادة وتصديرها او الاستفادة منها في المنشآت السورية بمختلف المحافظات. ونقوم الان بنقل الفوسفات بواسطة القطار. لكن هذا الخط ايضا يحتاج الى اعادة التأهيل واعادة بناء في بعض المواقع كتحويلات الخط من خارج المدن وخارج

    القرى ومناطق الصعود القاسية.. هذا الاجراء سيؤدي الى زيادة الطاقة التمريرية للقطارات لنقل كميات اكبر من الفوسفات ومن البضائع الاخرى. كذلك يجب ان يحول الى قطار كهربائي كي لا يستمر بالعمل على الديزل لزيادة الحمولة الممكنة لهذا القطار. كل ذلك تم

    دراسته مع الاصدقاء الروس ويتم الان اتخاذ الاجراءات اللازمة للمباشرة بهذا العمل.

    سبوتنيك: هل تود سوريا شراء عربات وقطارات لتخديم هذه الخطوط في سوريا؟ وما هي الأنواع والعدد؟

    نحن بحاجة الى العديد من القاطرات حسب حجم الحركة وتطور اصلاح السكك الحديدية. نحن نركز عام 2019 لإصلاح الخط الحديدي من حمص الى دمشق وسيكون المرحلة اللاحقة من حمص الى حلب وبالتالي سيكون هناك حاجة الى عدد اكبر من القطارات

    وبالتالي الى عدد اكبر من القاطرات ورؤوس القطر.قمنا بالمباشرة بمشروع هام جدا وحيوي لمرحلة اعادة الاعمار في سوريا وهو نقل الإحضارات الحصوية اللازمة لأعمال الانشاء ان كان البيتون او المجبول الاسفلتي من حسياء بحمص الى كافة المحافظات

    السورية وهذا المشروع سيحتاج الى كم كبير من القاطرات والشاحنات التي ستحمل هذه الاحضارات وتنقلها الى المحافظات وبالتالي سيكون لدينا حاجة الى صهاريج لنقل الفوسفات وشاحنات لنقل الاحضارات الحصوية وعربات عديدة لنقل البضائع. وفي المرحلة

    اللاحقة سنعمل على نقل الركاب بالقطارات السريعة وهذا ما سيحتاج الى قطارات من نوعية جيدة وروسيا هي الاقدر على المساعدة في هذا المجال. وروسيا التي ساعدت سوريا في هذه الحرب الظالمة والتي ازداد طهر هذه الارض السورية من خلال الدماء الطاهرة

    الروسية التي سقت هذه الارض لن تبخل علينا في صيانة الشبكة السككية وفي دعمنا بالقاطرات والعربات اللازمة.

    سبوتنيك: هل تم توقيع اتفاقيات بهذا الصدد؟

    كان هناك عمل جاد في هذا المجال حيث قمت بزيارة شركة "RGD" في روسيا واطلعت على الامكانات المتوفرة وامكانية الاستفادة من هذه المقدرات الروسية واتفقنا مع شركات اخرى روسية لتقوم بتمويل هذا العمل من خلال الاعمال الاخرى المرتبطة بها خاصة في

    مجال الفوسفات. شركة ستروترانس غاز تقوم بالتنسيق بين الجانبين السوري والروسي لتامين كل هذه المتطلبات واللجان الفنية تدرس كل نوع من انواع المعدات لتأمين ما تتطلبه السوق السورية.

    سبوتنيك: الطرق العامة هل هناك تعاون بين سوريا وروسيا لتأهيلها وإنشاء طرق دولية جديدة في البلاد؟

    سوريا خلال هذه الحرب تبنت استراتيجية هامة جدا في مجال النقل.كان هناك وضوح بان الارهابيين وداعميهم يخططون لقطع كل سبل التواصل النقلي بين المحافظات السورية وبين دول الجوار وكان من السهل عليهم ومن الصعب علينا حماية العديد من انواع النقل

    وكان من الصعب علينا ان نمنع العقوبات القسرية احادية الجانب على الطيران والقطاع الجوي والقطاع البحري وهناك دول كثيرة كانت تحارب سوريا وبالتالي لا يمكن ان تقف بوجه هذه العقوبات القسرية احادية الجانب. كان للسكك الحديدية صعوبة كذلك في

    حمايتها. السكك الحديدية مثل الجسور في الطرق البرية.. تفجير اي جسر في الطريق يؤدي الى قطع الطريق في هذا الموقع..يمكن ان تقوم الحكومة بإنشاء تحويلة في هذا الموقع او انشاء جسر بديل او عبارة وبالتالي هناك امكانية لتجاوز هذا التفجير.. لكن السكك

    الحديدية هي عبارة عن جسور مستمرة.ازالة اي عارضة او قضيب حديدي من اي موقع سككي تقطع هذا الطريق السككي وبالتالي كانت نظرة الدولة السورية بأن يكون هناك تركيز على الطرق في سوريا وحمايتها وصيانتها والحفاظ على هذه الثروة الوطنية. قيمة

    الطرق في سوريا 2 تريليون ليرة سورية.هذا الرقم الكبير الذي بذل السوريون جهودا كبيرة ودفعوا من اموالهم لإنشاء هذه الشبكة كان من واجبنا الحفاظ عليها.اضافة الى ان الشبكة الطرقية هي الوحيدة التي يمكن ان تصل الى كل بيت في سوريا. وبقية وسائل

    النقل لا تستطيع الوصول الى كل المواقع. لذلك حافظنا على طرق سوريا خلال هذه الحرب وبالتالي متطلباتنا في الطرق هي اقل بكثير من متطلبات باقي القطاعات ولذلك نركز مع الاصدقاء الروس على القطاعات المختلفة الاخرى.

    سبوتنيك: ماذا عن المطارات.. هل هناك مطارات جديدة أو إعادة تأهيل المطارات القائمة… وهل هناك دور لروسيا في ذلك؟

    نحن بالتاكيد لن يكون هناك دور لاي دولة في اعادة الاعمار كما قال الرئيس الاسد قبل الدول التي وقفت الى جانب سوريا وعلى راس هذه الدول الصديق الروسي..وبالتالي بالتأكيد سيكون هناك دور للجانب الروسي في كل ما تقوم به الحكومة السورية بمختلف

    قطاعاتها ونحن في وزارة النقل ننسق مع الاصدقاء في روسيا لامكانية توسيع مطار دمشق الدولي او دراسة انشاء مطار بديل.وهذا الموضوع نقوم به بداية من سوريا من خلال الجهات المختصة بهذا المجال حيث درسنا عدة خيارات من خلال هيئة التخطيط الاقليمي

    لانشاء مطارات بديلة او توسيع المطار الحالي وقمنا بتكليف شركة الدراسات والاستشارات الفنية في سوريا لتعطي الجدوى الاقتصادية والتمييز بين خيار واخر لاتخاذ القرار المناسب وبالتالي المباشرة مع الاصدقاء في روسيا.

    سبوتنيك:هل تدرسون موضوع شراء طائرات روسية مدنية؟

    هذا نعتبره حلم ونرجو ان يتحقق في اسرع وقت ممكن. وانا بالنسبة لي هو اهم اولويات وزارة النقل ان تتوجه الى روسيا بشراء كل مستلزمات الطيران ونحن نحلم بأن تصبح الطائرة MC 21 متاحة للبيع في روسيا.روسيا عملت بكل قوة واقتدار على تحويل هذه

    الطائرة من طائرة تحتوي على قسم كبير من اجزائها من صناعة اوروبية لتصل الى نسبة تزيد عن 90 في المئة من صناعة روسية وقد اطلقت اول طائرة تجريبية بمعدات وقطع روسية تزيد عن 90 في المئة وهذا هو الشرط لتتمكن روسيا من بيع هذه الطائرة لدول

    عليها عقوبات اوروبية او اميركية.. الشرط ان يكون صناعة القطع الروسية فيها اكثر من 90 في المئة. وقد وصلت الى هذا الحد في الطائرة التي قامت بتجريبها وهي تعمل على انجاز عدد من الطائرات لبيعها للسوق العالمية وطلبنا من الجانب الروسي الصديق ان

    يكون لسوريا الدور الاول والاولوية في شراء هذه الطائرة. كان من المتوقع ان تنجز هذه الطائرة عام2021 لكن الجهود الكبيرة التي بذلتها الحكومة الروسية واصرارها على انجازها بأسرع وقت ممكن والموقف الاميركي المعادي لروسيا كل ذلك ادى الى اهتمام

    اكثر من قبل الحكومة الروسية في انجاز هذه الطائرة ونحن نتابع بطريقة غير مباشرة ونحصل على معلومات بأن هذه الطائرة ستكون متاحة قبل نهاية عام 2019.ونحن سنكون السباقون في طلبها الى سوريا وتبديل اسطول الطيران السوري بهذه الطائرة التي هي

    من الطائرات المميزة على مستوى العالم وهناك اقبال شديد وطلبات من دول عديدة لشرائها وامتلاكها.

    ومن خلال معلوماتنا هي افضل من جميع الطائرات العاملة حاليا من هذه السعة.

    سبوتنيك: عدد من طائرات شركة الطيران السوري متوقفة عن العمل بسبب الحصار لعدم توفر قطع غيار لها وهناك طائرات تابعة للمؤسسة خارج سوريا لإصلاحها وهي شبه محتجزة.. هل تسعون لاستعادتها؟

    عندما بدأنا عملنا بالحكومة السورية كان لدينا طائرة واحدة..تراجع الاسطول الجوي السوري نتيجة العقوبات احادية الجانب من قبل اميركا واوروبا من 12 طائرة الى طائرة واحدة. وكان هذا الاستمرار في التراجع سيؤدي الى توقف اسطول النقل الجوي السوري

    كليا.. استطعنا بالجهود الكبيرة التي قام بها العاملون في مؤسسة الطيران العربية السورية وبمساعدة الاصدقاء ان نقوم بإعادة صيانة وتأهيل العديد من الطائرات والقيام بوضع طائرات ذات اهمية بالخدمة وبالتالي سيطرنا على الوضع واستمرينا بالتشغيل وفتحنا خطوط

    جديدة الى دول لم نكن لنصل اليها خلال تلك الفترة ونحن الان نسعى الى فتح خطوطا جديدة في مواقع اخرى. اما الطائرتين اللتين تم الاحتفاظ بهما من قبل الجانب السعودي.. كان هذا التصرف غير القانوني من السعودية باحتجاز الطائرتين اللتين كنا نقوم بإصلاحهما

    في السعودية هو تصرف ارعن وحاقد واستمر وقوف هاتين الطائرتين حتى الان. نحن قمنا بتقديم دعاوى على السعودية لاسترداد هاتين الطائرتين.. حتى الان الموضوع بالمحاكم الدولية والجانب السعودي لا يتجاوب ابدا مع كل الضغوط لإعادتهما.

    سبوتنيك: الشركة الروسية للنقل "أيرفلوت" توقفت عن العمل في سوريا منذ بداية الأزمة…هل هناك حديث عن عودتها من جديد؟

    شركة "ايرفلوت" هي من الشركات التي نرغب ان تكون اليوم قبل الغد في سوريا وان تعمل على هذا الخط ونتواصل مع هذه الشركة الصديقة ونعتبر ان الاسباب التي كانت وراء توقفها قد زالت وندعو شركة ايرفلوت من خلالكم لاعادة التشغيل الى سوريا ولتكون

    هي اولى الشركات التي تعود للتشغيل من الشركات العالمية وهذا الامر الطبيعي..روسيا التي تحارب الى جانب سوريا من الطبيعي ان يكون الخط والشركة الروسية الحكومية هي التي تبدأ العودة بين كل الشركات الحكومية العالمية.

    سبوتنيك: ما هو عدد الطائرات المدنية العاملة اليوم في مؤسسة الطيران السورية؟

    عدد الطائرات التي تم اعادة تأهيلها وتشغيلها هو عدد كافي للتشغيل حاليا الى كل المقاطع التي سمح لنا بالتشغيل اليها ونحن الان في اريحية من خلال الجهود الكبيرة التي بذلها العاملون في القطاع الجوي لاعادة الاسطول الى وضع مقبول ويوميا نعمل على رفد هذا

    الاسطول بطائرات اضافية من خلال اعادة تأهيل الطائرات الموجودة ومن خلال الاصدقاء الذين يساعدوننا في تأمين قطع التبديل لاصلاح هذه الطائرات ومن خلال الاستفادة من العديد من القطع التي نقوم بنقلها من طائرة الى اخرى لتشغيل هذه الطائرات وبالتالي نحن

    مشكلتنا الان في تأمين خطوط جوية جديدة والسماح لنا بالتشغيل الى دول لم نكن نشغل عليها ولا تسمح لنا بالتشغيل ودائما نحن نضغط على المجتمع العالمي للسماح لنا بالتشغيل وخاصة الى اوروبا.نحن لدينا جالية كبيرة في اوروبا ويجب ان نشغل الى اوروبا

    ولكن الدول الاوروبية حتى الان تمانع في التشغيل نتيجة العقوبات القسرية احادية الجانب.وعند التشغيل الى اوروبا سنكون بحاجة الى طائرات اضافية وهذا مانسعى ان يكون من خلال الاسطول الذي سنجدده من خلال الطائرة MC 21 الروسية.

    سبوتنيك: ما هو عدد الخطوط الخارجية؟

    لدينا الان15 خط خارجي نعمل عليها..13خط من دمشق باتجاه الخارج وخطين من اللاذقية باتجاه الخارج.

    سبوتنيك: هل هناك أفكار أو دراسات لبناء مرافئ جديدة في الساحل السوري؟

    هو عمل مهم جدا وضخم ويحتاج الى استثمارات كبيرة لكنه بنفس الوقت هو من الاهمية بمكان ان نضع الاستثمارات بهذه المشاريع.سوريا بموقعها الجغرافي المميز والتي تشكل عقدة ربط بين قارات العالم الثلاث هي مهمة جدا لكل المنطقة. وبالتالي اهميتها من خلال

    النقل البحري من اوروبا الى الشرق وبالعكس تكمن من خلال العمل المرفئي ومن خلال انشاء مرافئ جديدة او توسيع المرافئ الحالية وامكانية استيعابها لاكبر انواع السفن وبنفس الوقت لاكبر كميات من البضائع..هذا العمل نقوم به بشكل متواز اولا بصيانة المرافئ

    السورية القائمة حاليا وتحسين ادائها لتحسين الاليات التي تقوم بالتشغيل وتحسين الاستثمارات من خلال استقدام شركات صديقة تقوم بإدارة مثل هذا العمل لخبرتها الطويلة بالادارة وخاصة الشركات الروسية وبالتالي نكون قد استثمرنا الواقع الحالي بأفضل ما يمكن كذلك

    نقوم على التوازي بإجراء الدراسات لتدوير وتوسيع المرافئ الحالية. الان هناك دراسة مع شركة ستروترانس غاز لتوسيع المرفأ الحالي وبعض الارصفة المهمة وخاصة ارصفة الفوسفات وصوامح الحبوب وادارة محطة حاويات مرفأ طرطوس هذا سيؤدي الى زيادة

    الطاقة التمريرية لهذا المرفأ وبالتالي كميات كبيرة من البضائع. كذلك هناك توسيع للمرفأ باتجاه الشمال وانشاء محطة حاويات ضخمة جدا ذات استطاعة عالية جدا تصل الى ارقام اكبر بكثير مما هي عليه الان وهذا سيؤدي الى تامين نقل البضائع بالحاويات الى سوريا

    والعراق وما بعد العراق. نعمل ايضا على دراسة مواقع جديدة لإنشاء مرافئ جديدة..سيحتاج ذلك الى وقت لإقراره. لدينا ايضا موقع لمرفأ اللاذقية وهو هام جدا ضمن المدينة وهو فعلا اغلى عقارات موجودة في سوريا. نفكر في وزارة النقل ان نتعاون مع الاصدقاء

    لدراسة موقع بديل لهذا المرفأ على الساحل السوري والاستغناء عن الواجهة البحرية كمرفأ لمدينة اللاذقية. المرفأ يأخذ طول من الشاطئ ضمن المدينة وهذا غير مناسب حاليا ويمكن استثماره لأغراض اخرى والاستفادة من هذه الاستثمارات لإنشاء مرفأ بديل في موقع

    اخر. ان كان هناك موقع مناسب.. الدراسات الاولية تجري لاختيار موقع مناسب وان لم نجد فلا بد من توسيع مرفأ اللاذقية ليعطي ايرادات اكبر وليستطيع ان يؤمن كل متطلبات السوق السورية وما بعدها.

    سبوتنيك: بالنسبة لمعبر نصيب والاتفاق الذي تم، ما هي الأولوية التي اتخذتموها لمرفأ اللاذقية لتسهيل دخول البضائع باتجاه الخليج أو الأردن أو الدول المجاورة الأخرى؟

    اتخذنا قرارات مهمة جدا في هذا المجال.. خفضنا الرسوم لعبور الترانزيت الذي يمر عبر المرافئ السورية الى ما يعادل 20 في المئة من الرسوم التي نأخذها على العبور بين المنافذ البرية التي نأخذ عليها اكثر بخمس اضعاف مما نأخذه على العبور من المرافئ

    السورية وهذا تنشيط للحركة الملاحية عبر المرافئ السورية وهو اعلان عن رغبة سوريا بأن يكون العمل والنقل الخارجي عبر المرافئ السورية. كما قمنا بتخفيض البدلات المرفئية من اجور التحميل والتفريغ والشحن في المرافئ السورية الى 75في المئة من القيمة

    من اجل تشجيع التجار وأصحاب السفن على التشغيل في المرافئ السورية.

    سبوتنيك: هل يوجد مشروع إنشاء مدينة صناعية بحرية؟

    بالتاكيد نحن قمنا بدراسة اولية لإنشاء مدينة صناعات بحرية في الساحل السوري، العراقة السورية في العمل البحري قديمة منذ الفينيقيين.السوريون هم ارباب البحر وهم من ارتادوا البحر منذ بداية البشرية وبالتالي لدينا خبرات طويلة في هذا المجال العمال السوريون

    والاختصاصيين بالصناعات البحرية هم عماد هذه الصناعات في دول اخرى ونحن نرسل الاسطول السوري والسفن السورية ليتم اعادة تعميرها في بلدان اخرى نفاجئ بأن من يقوم بتعميرها هم سوريون وبالتالي كان من الضروري ان نفكر في اقامة صناعات بحرية في

    سوريا وهذا يحتاج الى مبالغ مالية كبيرة وللوضع في سوريا هناك اولويات لإعادة اصلاح ما تم تخريبه ومن ثم الانتقال الى النشاط الاوسع في انشاء صناعات جديدة. مع ذلك نحن نسعى مع الشركات الصديقة لنقيم مثل هذه المدن الصناعية البحرية لأهميتها ولانها

    ستكون ذات مردود عال جدا على الشركات التي ستقوم بتنفيذها.

    نحن ثقتنا كبيرة بأن الشركات التي ستنفذ هذه المشاريع في سوريا ستحصل على ايرادات كبيرة جدا. هناك شركات اوروبية تحاول ان تحصل على مثل هذه المشاريع وعلى امتيازات لمثل هذه المشاريع. ونحن لا نرضى ان نعطي لأي جانب غربي حارب سوريا ونعمل

    لان تكون هي الى الاصدقاء ومن هذا المنطلق احيانا يتأخر العمل قليلا للضغط الكبير على الدول الصديقة.

    سبوتنيك: هل وقعتم اتفاقات حول افتتاح طرق بحرية مع روسيا أو دول صديقة أخرى؟

    هناك عمل على خطوط مشتركة بين المرافئ السورية ونظيرتها الروسية واخيرا تم توقيع اتفاق لإحداث خط بحري بين مرفا طرطوس ومرفأ نوفورسيسك بروسيا وهذا ادى الى تطوير الحركة الملاحية وهناك عمل مع الشركات الروسية الصديقة على انشاء مراكز

    لتوضيب الحمضيات في مرفأ طرطوس وبالتالي ان تأتي السفن من روسيا محملة بالقمح وتعود محملة بالحمضيات والخضروات الى روسيا. وهذا سينشط اكثر العمل البحري.

    سبوتنيك: هل يوجد اتفاقات لإنشاء طريق آخر غير نوفورسيسك مع القرم؟

    اجتمعنا مع رئيس جمهورية القرم وكان هناك عمل جاد بهذا المجال واتفقنا على انشاء شركات مشتركة سورية روسية مع جزيرة القرم وكذلك على انشاء خطوط بحرية مشتركة واللجان تجتمع حاليا من اجل انجاز هذا العمل وكلفنا غرفة الملاحة البحرية بانشاء الشركة

    المشتركة ومديرية النقل البحري بتشغيل الخط الملاحي بين البلدين.وهناك اتفاق حتى في مجال الطيران نسعى ان يكون هناك طيران. مشتركا بين سوريا وجزيرة القرم.

    من خلال التواصل مع الحكومة الروسية تمكنا من الاتفاق على ان تكون سوريا في المستقبل هي مركز لتصدير القمح الروسي الى باقي بلدان المنطقة وبالتالي سيكون هناك ضرورة لتوسيع المرافئ السورية وانشاء صوامح حبوب داخل المرافئ السورية بطاقة

    استيعابية كبيرة لاستيعاب الكميات الهائلة من انتاج القمح الروسي المتميز والمرغوب عالميا كما اننا سنحتاج الى نقل هذا القمح من الصوامع الى الدول المجاورة وبالتالي سنحتاج الى سكك حديدية وطرق وكل هذا سيكون من خلال مشروع متكامل نطمح ان يكون قريبا

    جدا ونرى ان هناك جدية من الجانب الروسي بالتفكير بهذا المشروع الاستراتيجي والهام.

    سبوتنيك: ما هي نسبة الضرر لقطاع النقل خلال الأزمة في سوريا؟

    تم جرد حتى الان الاضرار الحاصلة على وزارة النقل في المناطق التي تم تحريرها وقد بلغت حوالي 4.5 مليار دولار ما يعادل 2 تريليون ليرة سورية.. هذا التخريب فقط في قطاع النقل..وهناك ارقام اكثر من ذلك سنصل اليها عند تحرير باقي المناطق.. في

    ادلب مثلا لا يوجد جرد وشمال سوريا في المناطق الموازية للجانب التركي.

    ماذا فعلت الحرب بسوريا: أرقام وحقائق
    © Sputnik .
    ماذا فعلت الحرب بسوريا: أرقام وحقائق

    انظر أيضا:

    وزير النقل السوري يعلن لـ"سبوتنيك" افتتاح معبر النصيب الحدودي مع الأردن
    وزير النقل السوري لـ "سبوتنيك": 20 مليار ليرة خسائر قطارات جنوب دمشق
    حوار خاص لـ"سبوتنيك" مع وزير النقل السوري حول التطورات التي شهدها القطاع خلال عام 2017
    الكلمات الدلالية:
    النقل البري, طرق المواصلات, السكك الحديدية, المطارات, إعادة الإعمار, سوريا, علي حمود, وزير النقل السوري, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik