22:09 16 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    ميسترال

    انتهاء عملية تفكيك المعدات الروسية من حاملتي المروحيات "ميسترال"

    © Sputnik . Grigoriy Sisoev
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 10

    أنظمة الاتصالات والسيطرة على الحرائق سيتم تفكيكها تماما من سفينتي "ميسترال" حتى 21 تشرين الثاني/ نوفمبر.

    موسكو- سبوتنيك

    أعلن مسؤول بارز في الهيئة الفيدرالية للتعاون العسكري التقني الروسي، اليوم الأربعاء، أن أنظمة الاتصالات والسيطرة على الحرائق سيتم تفكيكها تماما من سفينتي "ميسترال" حتى 21 تشرين الثاني/ نوفمبر.

    وقال المسؤول لوكالة "نوفوستي"، اليوم، إن:"تفكيك المعدات من " ميسترال "في مراحله النهائية. لا تزال هناك بضعة أيام من العمل. ووفقا لهذه الخطة، يجب الانتهاء من العمل حتى 21 تشرين الثاني/ نوفمبر ".

    وأشار المصدر، إلى تواجد ممثلين عن وزارة الدفاع والصناعة الروسية للإشراف على تفكيك المعدات الروسية. وقبل التفكيك يتم اختبار عمل هذه الأنظمة. ويفكك الفرنسيون هذه الأنظمة مع الخبراء الروس سوية، ويتم تعبئتها وتوصيفها.

    وفي وقت سابق، من تشرين الثاني/ نوفمبر، أفاد المدير العام للمؤسسة الحكومية الروسية "روستيخ"، سرغي شيميزوف، أن روسيا مستعدة لتوريد المعدات المكملة وحوامات كا-52ك لـ "ميسترال" إلى مصر، إذا طلبت القاهرة ذلك.

    وكان الرئيسان الروسي والفرنسي، فلاديمير بوتين و فرانسوا هولاند، قد توصلا سابقاً، إلى حلٍّ بشأن فسخ العقد الموقع بين موسكو وباريس، بخصوص توريد فرنسا لحاملتي الطائرات ، من طراز "مسيترال".

    بعد ذلك أعلن المتحدث باسم الحكومة الفرنسية، ستيفان لي فل، عن إعادة بيع "ميسترال" إلى مصر، وأصدر قصر الإليزيه، بياناً للرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، خلال شهر أيلول/ سبتمبر الماضي، نصَّ على التوصل إلى اتفاقٍ بشأن مبادئ وشروط بيع "ميسترال"، إلى مصر.

    انظر أيضا:

    موسكو مستعدة لتجهيز "ميسترال" المصرية بالمعدات والمروحيات الروسية
    بالصور... "تماسيح" روسيا تطوّق الإرهابيين في سيناء على متن "ميسترال" المصرية
    روسيا قد تسلّم مصر حوالي 80 طائرة مروحية بما فيها لـ"ميسترال"
    الكلمات الدلالية:
    ميسترال, فرنسا, مصر, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik