06:27 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2019
مباشر
    القاذفة الروسية باك دا

    باك دا وطائرة الجيل الثامن: كيف ستتفوق روسيا على الصين وأمريكا في الفضاء

    YouTube
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    1291
    تابعنا عبر

    دخلت روسيا والصين والولايات المتحدة في عهد المواجهة الصعبة من أجل التفوق في الفضاء. وكل الدول المذكورة في الأعلى أعلنت بالفعل أن الفضاء هو مجال اهتمام خاص وجزء من الاستراتيجية الدفاعية.

    لذلك ليس هناك ما يدهش في العمل على تطوير تقنيات الفضاء ومعدات الكشف الأن بنشاط. لذا، تبني أمريكا مكوك الفضاء من دون طيار X-37B، وتطور مفهوم الأقمار الصناعية القتالية والدفاع الصاروخي ومحطات الرادار. وتصنع الصين أجهزة مضادة للأقمار الصناعية.

    أما روسيا تقوم على تطوير رادار ما وراء الأفق، وتطور أجهزة مضادة للأقمار الصناعية وصواريخ متخصصة، التي في المستقبل سوف تكون قادرة على ضرب أهداف في الفضاء. وبطبيعة الحال، تركز روسيا أيضا على الطائرات. اليوم تعمل بنشاط على تطوير طائرات مثل PAK FA وPAK DA.

    قاذفة المستقبل
    warfiles
    باك دا

    ووفقا للعقيد والخبير العسكري، فلاديمير يازيكوف، روسيا مستعدة لتصميم طائرة من الجيل الثامن. وجميع الطائرات الروسية الواعدة في المستقبل ستكون قادرة على القيام بدوريات بالقرب من الفضاء وإجراء معارك فيه.

    وفي هذا الصدد، اليوم يمكن أن نتساءل من سيتفوق في الفضاء: روسيا، الصين أو الولايات المتحدة الأمريكية؟

    وقال نائب رئيس تحرير مجلة "أفيا بانوراما"، والطيار العسكري والخبير، فلاديمير بابوف، في مقابلة مع صحيفة "بوليت إكسبيرت"

    إن روسيا والصين والولايات المتحدة تهيمن على العالم في مجال الطيران العسكري الفضائي. ولكن أمريكا حتى الأن هي المتفوق في القدرات الصناعية والتكنولوجية. ومع ذلك، روسيا لن تستسلم بسهولة، وستتنافس مع الولايات المتحدة.

    وأضاف: "في الواقع، أصبحت الصين الآن أكثر نشاطا. ولكن لا تزال الولايات المتحدة متفوقة. ولكن ليس في جميع المجالات. ففي بعض المجالات روسيا تحتل مكانة رائدة، وفي بعضها — الولايات المتحدة.

    وتابع أن بعض الطائرات المقاتلة الروسية والمروحيات والنظم تعتبر الأفضل في العالم. وتحتل الصين المركز الثالث أو الرابع أو حتى المركز الخامس. وبعدها الدول الأوروبية. بشكل عام، واليوم الكل لديه آفاق تنمية ".

    وأشار الخبير العسكري إلى ما ينبغي أن تركز عليه روسيا للحصول على ميزة في صناعة الطيران. "من الضروري مواصلة تطوير الملاحة الفضائية و"استكشاف الفضاء". وبالإضافة إلى ذلك، لدينا ميزات جيدة جدا في مجال الطائرات الهجومية المقاتلة  والمقاتلات والقاذفات، الخ".

    وشدد الخبير على أن أهم شيء أن روسيا تطور طائرات متعددة المهام. أي من الممكن تجهيز طائرة واحدة بمجموعة متنوعة من الأسلحة لضرب الأهداف الجوية والبحرية والبرية والأهداف المدرعة. والطائرات قادرة على المحاربة من مسافة بعيدة أو قصيرة.

    في نهاية المحادثة، قال فلاديمير بابوف أيضا أن روسيا يجب أن تواصل في تطوير هذا الاتجاه الذي بدأت فيه. اليوم، طائرة PAK DA وPAK FA تسير بنجاح في هذا الاتجاه. ويجب على روسيا زيادة إمكانيات طائرات الجيل الخامس — أن تكون متعددة المهام، وقادرة على المناورة.

    انظر أيضا:

    شاهد... القاذفة النووية الروسية الجبارة الجديدة "باك دا"
    متى ستدخل "باك دا" في الخدمة؟
    الكلمات الدلالية:
    سلاح روسيا, الولايات المتحدة الأمريكية, الصين, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik