14:54 22 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    قنبلة GBU-43

    خبير يكشف ماذا قصف الأمريكيون في أفغانستان بأقوى قنبلة

    © REUTERS/ US Air Force Photo
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 421593

    كشف موظف سابق في الاستخبارات الأمريكية حقيقة الضربة الأمريكية على أفغانستان.

    وكانت وزارة الدفاع الأمريكية أعلنت يوم الخميس أن الولايات المتحدة رمت أكبر قنبلة غير نووية على أفغانستان، في ضربة على تنظيم "داعش".

    وقال المتحدث العسكري الأمريكي إن القصف بأقوى قنبلة غير نووية (GBU-43) استهدف سلسلة من الكهوف يستخدمها متشددو تنظيم "داعش" في محافظة ننكرهار.

    وقال الموظف السابق في الاستخبارات الأمريكية، ادوارد سنودن، في تغريدة على حسابه بموقع التدوينات القصيرة "تويتر" إن الضربة الأمريكية على أفغانستان استهدفت أنفاقاً في جبال "تورا بورا" تم تشييدها بأموال الولايات المتحدة الأمريكية.

    وأورد سنودن مقتطفات من المقال المنشور في صحيفة "نيويورك تايمز" تبيِّن أن تورا بورا هي المنشأة المحصنة التي بنيت من أجل المجاهدين على نفقة وكالة الاستخبارات المركزية جزئياً.

    وكان سنودن غادر وطنه اضطراريا بعدما كشف للعالم برامج التجسس الأمريكية.

     

    انظر أيضا:

    البنتاغون: الولايات المتحدة ترمي أكبر قنبلة غير نووية على أفغانستان
    الجيش الأمريكي يزج بأحدث طائرة في معركة الموصل
    البنتاغون: الولايات المتحدة تستطيع حماية نفسها من صاروخ كوري شمالي
    الكلمات الدلالية:
    أخبار العالم, قنبلة, سنودن, أفغانستان, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik