17:22 GMT21 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    أعلن نائب وزير الدفاع الروسي، يوري بوريسوف، أن الأسطول البحري الحربي الروسي قد يحصل على سفينة صغيرة "أوراغان" مشروع 22800 قادرة على حمل صواريخ مجنحة من طراز "كاليبر".

    بطرسبورغ — سبوتنيك. وقال بوريسوف للصحفيين اليوم السبت: "يجب أن تجري اختبارات سفينة "أوراغان" خلال نصف عام، لقد تم تزويدها تقريبا بكافة المعدات.. أعتقد أنه من الواقعي تسليم هذه السفينة للأسطول قبل نهاية العام".

    تجدر الإشارة إلى أنه تم بناء هذه السفينة في العام 2015.

    وأشار الوزير الى أن سفينة "أوراغان" تتمتع بأسلحة حديثة وقوية، وتابع الوزير: "على الرغم من صغر حجمها، إلا أنها شرسة، وتحمل على متنها صواريخ مجنحة من طراز "كاليبر" التي أظهرت فعاليتها خلال النزاع السوري، كما تتمتع بأسلحة مدفعية — صاروخية ومن المقرر تزويدها أيضا بمنظومة دفاع جوي تحميها من الجو".

    واختتم الوزير: "إنه سلاح خطير وأنا واثق من أنه سيكون مهيمنا على بحارنا الداخلية، وسيوفر حماية المناطق القريبة في المحيط الهادئ".

     هذا وذكر في وقت سابق أن متوسط حصة الأسلحة والتقنيات الحديثة حتى عام 2020 في الجيش الروسي ستنمو حتى 70 بالمائة، وفي قوات الصواريخ الإستراتيجية وغيرها من القوات ستصل حتى 100 بالمائة.

    انظر أيضا:

    القوات البحرية الروسية تجري مناورات في مياه البحر المتوسط
    طائرة أمريكية تتجسس على سفن البحرية الروسية في البحر المتوسط
    البحرية الروسية تقرر بناء حاملة مروحيات مماثلة لـ"ميسترال"
    الكلمات الدلالية:
    سلاح روسيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook