09:48 25 فبراير/ شباط 2018
مباشر
    حاملة الطائرات الروسية الأميرال كوزنيتسوف في المياه الدولية المقابلة لسواحل النرويج، 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2016

    الهدف الحقيقي لعمليات "الأدميرال كوزنيتسوف" في البحر الأبيض المتوسط

    © REUTERS/ Norwegian Royal Airforce/NTB Scanpix
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 81

    نظمت "وكالة الأنباء الفيدرالية"، في أواخر شهر أيلول/سبتمبر، اجتماع طاولة مستديرة بمشاركة عدة خبراء عسكريين يدرسون الوضع في سوريا.

    وخصص هذا الاجتماع للاحتفال بالذكرى السنوية الثانية لوجود القوات العسكرية الروسية على أراضي الجمهورية العربية السورية.

    وسأل المراسل أندريه سويوستوف الجمهور عن الحملة المثيرة  للـ"الأدميرال كوزنيتسوف" و"بيتر فيليكي" (بطرس الأعظم) والسفن المرافقة في البحر الأبيض المتوسط. وفي الوقت نفسه، لاحظ الصحفي أن أداء مجموعة الطيران البحري أقل من أداء القوات الجوية في قاعدة حميميم.

    وأوضح الخبير في المجلس الروسي للشؤون الخارجية والخبير في العلوم السياسية بروخور تيبين أن هناك سببين للعملية. الأول هو الحاجة إلى تدريب خاص لطاقم "كوزنيتسوف" و"بيتر فيليكي". وأكد أنه إذا كانت روسيا تخطط لإبقاء هذه السفن في الخدمة، فمن الضروري إجراء تدريب مستمر في ظروف مختلفة بما في ذلك عمليات قتالية حقيقية. وهذا يساعد على تحديد المشاكل الموجودة والبدء في إصلاحها. بالإضافة إلى ذلك، يلفت تيبين الانتباه إلى حقيقة أن العملية في البحر الأبيض المتوسط أصبحت نوعا من العمليات السياسية، لأن إظهار قوة التسلح الروسي كان بمثابة إشارة لبعض البلدان.

    وعلق أيضا على هذا السؤال رئيس تحرير مجلس "أرسنال أوتيتشستفو" العقيد الاحتياطي، فيكتور موراخوفسكي، لافتا الانتباه إلى حقيقة أن "الأدميرال كوزنيتسوف" ليست هجومية. وبالإضافة إلى ذلك، فإن غارات الطيران التابع لها على الأهداف الأرضية ليس هدفها الرئيسي. إن هدفها الرئيسي هو دور الدفاع الجوي وشن ضربات ضد السفن الأخرى من أجل فتح الطريق أمام حاملة الطائرات للوصول إلى الموقع اللازم وتوجيه الضربة الرئيسية باستخدام صواريخ "غرانيت" المزودة بها.

    انظر أيضا:

    "كوزنيتسوف" تتحوط بشأن مضادات الطيران
    إنقاذ "كوزنيتسوف" من ضائقة قلة القنابل عند سواحل سوريا
    الدفاع الروسية: حاملة الطائرات "الأميرال كوزنيتسوف" تصل روسيا عائدة من سوريا
    الكلمات الدلالية:
    سلاح روسيا, البحر الأبيض المتوسط, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik