Widgets Magazine
21:09 23 يوليو/ تموز 2019
مباشر
    طائرات حربية أمريكية

    صواريخ روسية تسحق القوات الجوية الأمريكية

    © AP Photo /
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 181

    تستطيع روسيا والصين سحق القوات الجوية الأمريكية في الحرب القادمة بتكتيك حرب جديد ربما يضع "البنتاجون" في مواجهة مشكلة كبرى.

    ذكرت مجلة "ناشيونال إنترست" الأمريكية إن روسيا والصين تحشدان قدرات صاروخية ضخمة وطائرات حديثة لمواجهة القوات الجوية الأمريكية والقضاء عليها عن بعد.

    وتعتمد الدولتان إلى حشد أنواع متقدمة من صواريخ "جو — جو" بعيدة المدى وامتلاك أعداد كبيرة من طائرات الجيل الخامس التي تستطيع حمل تلك الصواريخ لاستخدامها بكفاءة عالية ضد الطائرات الأمريكية في الحرب القادمة.

    وإذا تمكنت روسيا والصين من استخدام التكتيك الجديد بكفاءة فإنها ستشل قدرات سلاح الجو الأمريكي الذي يعتمد على أنواع مختلفة من الطائرات في حروبها بداية من طائرات الاستطلاع وطائرات الدعم الجوي وطائرات التزويد بالوقود إضافة إلى الطائرات متعددة المهام وطائرات الإنذار المبكرة، حيث ستكون جميعها في مرمى نيران الطائرات الروسية والصينية.

    وبينما تمتلك روسيا أقوي أنظمة الدفاع الجوي في العالم وتحتفظ بتقدمها في هذا المجال إضافة إلى تطوير الصواريخ المضادة للسفن، فإن امتلاكها لصواريخ "جو — جو" طويلة الأمد ربما يقضى على أمل أمريكا في العمل في الأجواء المفتوحة حول العالم لأن طائراتها ستكون في نطاق عمل تلك الصواريخ التي يمكن أن تسحقها وتحول دون قدرتها على إتمام أي عملية عسكرية مبكرا.

    انظر أيضا:

    خمسة صواريخ روسية فتاكة (فيديو +صور)
    شبهات "روسية" تحوم وراء صواريخ كوريا الشمالية
    أوروبا تصحو على صدمة صواريخ روسية
    خبير يشرح لماذا تتوجه صواريخ روسية إلى السعودية
    صواريخ روسية تحمي 75 دولة...بينها أمريكا
    الكلمات الدلالية:
    طائرات الإنذار المبكر, وطائرات التزويد بالوقود, وطائرات الدعم الجوي, طائرات الاستطلاع, القوات الجوية الأمريكية, قدرات صاروخية, طائرات حربية, طائرات, صواريخ بعيدة المدى, صواريخ جو جو, الصواريخ, الصواريخ المضادة للسفن, أنظمة الدفاع الجوي, الحرب الجوية, الحرب القادمة, صواريخ صينية, صواريخ روسية, خدعة روسية, البنتاجون, أمريكا, الصين, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik