16:50 21 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    أحد عناصر الجيش الروسي

    الجيش الروسي يستعد لـ"حرب النجوم" (فيديو)

    © Sputnik . Ramil Sitdikov
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 50

    تستعد روسيا لحروب المستقبل بتطوير ترسانات هائلة من الأسلحة التي تمكنها من تحقيق انتصار حاسم في حروب المستقبل.

    ففي مجال القوة الصاروخية تمتلك روسيا ترسانة ضخمة تضم أنظمة دفاع صاروخي تستطيع تحييد طائرات الأعداء في أي مواجهة حربية، وتطور ترسانة من الصواريخ المجنحة الهجومية التي يمكن إطلاقها من الجو والبر والبحر، إضافة إلى ترسانة صواريخها النووية العابرة للقارات.

    وتمتلك القوات الجوية الروسية قاذفات استراتيجية ومقاتلات أبرزها "سو — 35"، بينما تطور طائرة "ميغ — 41" التي يطلق عليها طائرة "يوم القيامة".

    وتطور روسيا جميع أسلحتها البرية وفي مقدمتها دبابة أرماتا "تي — 14"، في ذات الوقت الذي تعمل فيه على تطوير جندي المستقبل ليكون قادر على خوض معارك المستقبل بتجهيزات تمكنه التغلب على أي صعوبات تواجهه في ساحة الحرب.

    ويتنوع العتاد العسكري للجندي الروسي بين تسليح متطور ووسائل حماية تحميه من النيران المعادية وتجهيزات تساعده على بذل مجهود أكبر في ساحة القتال.

    الريبوت العسكري

    يطور الخبراء الروس ريبوت حربي يطلقون عليه "الرجل الحديدي" أو  "إيفان — تيرميناتور" الذي سيكون قادرا على خوض المعارك منفردا أو جنبا إلى جنب مع جنود المستقبل الذين يمتلكون تجهيزات فنية متقدمة.

    ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، في تقرير لها في مايو / أيار الماضي، أن الروبوت المعدني أصبح حقيقة وأنه سيشارك في حروب المستقبل، مشيرة إلى أنه يمكن أن يحل محل الجندي البشري في بعض ساحات القتال التي يمكن أن تمثل خطرا على الجنود العاديين.

    ويسعى الخبراء الروسي لجعل الريبوت المعدني قادر على العمل مع جنود المستقبل الذي يتم تجهيزهم بأجهزة تحكم عن تجعل الريبوت المشارك معهم في ساحات القتال يكرر أفعالهم بدقة ومرونة عالية أثناء القتال.

    ويجرى إعداد الريبوت العسكري الروسي ليكون قادرا على قيادة سيارة حقيقية وممارسة العديد من المها التي يقوم بها الجندي الإنسان وفي مقدمتها إطلاق النار وإلقاء القنابل اليدوية.

    جندي المستقبل

    في نوفمبر / تشرين الثاني الماضي، أعدت قناة "زفيزدا" الروسية، فيديو عن تجهيزات الجندي الروسي، عرض ما يطلق عليه "بدلة جندي المستقبل"، التي تضم خوذة مدرعة مقاومة لرصاص المسدسات، إضافة إلى تدريع حول منطقة الصدر يقاوم رصاص البنادق، نظارة خاصة تحمي العين من الشظايا إضافة إلى جهاز كمبيوتر محمول.  

    وتضم بدلة "راتنيك" تسليح هجومي متقدم يمكن الجندي من إطلاق النار أثناء التواجد داخل مخبأه باستخدام جهاز "ستريليتس" لرصد الأهداف.

    ورغم التجهيزات الكبيرة التي يحملها جندي المستقبل الروسي إلا أنه يستطيع استخدام أسلحة هجومية متنوعة أثناء القتال ومنها البنادق والرشاشات الخفيفة والمدافع الرشاشة كما يمكنه خوض مواجهة بسكين عسكري ضد خصومه بمرونة كبيرة.

    ووفقا لقناة "زيفيزذا" الروسية فإن الجيش الروسي سيحصل على عشرات الآلاف من "بدلة راتنيك" سنويا.

    حرب النجوم 

    في يوليو الماضي كشفت الجامعة الوطنية للبحوث والتكنولوجيا في موسكو، عن تجهيزات عسكرية لجنود روس يطلق عليهم "جنود حرب النجوم" بتدريع يحمي أجسادهم وأجهزة رؤية ليلية وخوذة ضد الرصاص.

    وقالت صحيفة "ديلي ميل" إن تجهيزات الجندي الروسي تؤهله لخوض حروب القرن الحادي والعشرين بما توفره من تقنيات لمواجهة أكثر الأسلحة تقدما.

    وتتضمن خوذة حرب النجوم شاشة رقمية لإظهار معلومات الهدف أثناء رصده ومعلومات عن ظروف الجندي الصحية، ويوجد بها وجه حماية مدرع ونظام تنفس.

    وفي بقية الجسم يوجد نظام لحفظ درجات الحرارة ونظام خارجي لمقاومة المياه والحرائق إضافة إلى وسائل تمويه، وبطاريات طاقة.

    ويمتلك جندي "حرب النجوم" الروسي بندقية بفوهتين يمكنها إطلاق رصاصات بأعيرة مختلفة.

    ويمتلك جندي "حرب النجوم" الروسي هيكل خارجي من التيتانيوم يمكنه من حمل أكبر قدر من الأسلحة لأطول فترة ممكنة دون أن يؤثر ذلك على كفاءته القتالية.

    انظر أيضا:

    شاهد... "جندي المستقبل" الروسي وبزَّة "راتنيك"
    بالصور.. جندي المستقبل الروسي يحارب أعدائه متخفياً
    2018... عام جديد وأسلحة جديدة في خدمة الجيش الروسي
    دبابة عمرها 40 عاما ويعتمد عليها الجيش الروسي بقوة
    الكلمات الدلالية:
    بدلة راتنيك, الأسلحة الهجومية, الريبوت المعدني, الحروب المقبلة, أخبار الدفاع والتسلح, أخبار السلاح الروسي, أخبار الجيش الروسي, اخبار روسيا, حرب المستقبل, حرب النجوم, الجيش الروسي, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik