20:41 GMT01 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    في خمسينيات القرن الماضي طور الاتحاد السوفييتي نوعا جديدا من الصواريخ الباليستية التي يمكن إطلاقها من الغواصات.

    ذكر موقع "ميسيل ثريت" الأمريكي أن الاتحاد السوفييتي أنتج عام 1959 صاروخا باليستيا يعد إحدى نسخ صاروخ "سكود" الشهير، لكنه مخصص للإطلاق من الغواصات.

    ويطلق على الصاروخ (آر-11 إف إم) ويتم إطلاقه من غواصات "زولو"، التي لا تستطيع حمل أكثر من صاروخين أثناء إبحارها.

    ووفقا للموقع فإن إطلاق الصاروخ يتطلب أن تطفو الغواصة على سطح الماء.

    واستمر استخدام الصاروخ حتى عام 1968، ثم خرج من الخدمة، وكذلك الغواصات التي كانت تستخدمه.

    ولفت الموقع إلى أن مواصفات النسخة البحرية من صواريخ "سكود" هي نفس مواصفات صاروخ "سكود إيه"، التي يصل طولها إلى 10.3 مترا، وقطرها 0.88 مترا، ويصل مداها إلى 190 كم.

    انظر أيضا:

    مقاتلة "ميغ-31" تعترض صواريخ العدو المجنحة وتدمرها (فيديو)
    الجيش السوري يستخدم صواريخ "ماليوتكا" في عملياته ضد الإرهابيين (صور)
    صحيفة إسرائيلية تكشف السر وراء توقف صواريخ "حماس"
    صواريخ "تورنادو" تصل إلى سوريا
    الكلمات الدلالية:
    صواريخ روسية, غواصات, صواريخ, صاروخ باليستي, إطلاق صاروخ, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook