17:00 GMT05 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 22
    تابعنا عبر

    تمثل الألغام الأرضية أخطر أسلحة الحرب التي يبقى خطرها حتى بعد انتهاء الحروب، لتهدد المدنيين وتعطل مسيرة التنمية الاقتصادية والعمرانية.

    ذكر موقع "ليست فيرز" الأمريكي أن حوالي 23 مليون لغم مدفونة في الأراضي المصرية، مشيرا إلى أنها حصيلة 4 حروب بداية من الحرب العالمية الثانية والعداوان الثلاثي عام 1956، وحرب الخامس من يونيو 1967، إضافة إلى حرب أكتوبر 1973.

    ولفت الموقع إلى أن غالبية الألغام التي توجد في الأراضي المصرية مضى عليها عشرات الأعوام وأصبح غالبيتها مدفون تحت سطح الأرض بصورة تجعل استخدامها في حاجة إلى أموال طائلة وقدرات بشرية هائلة.

    وتسببت الألغام الأرضية في تعطيل التنمية الاقتصادية في المناطق التي تتواجد بها، وفقا للموقع الذي أوضح أنها تسببت في قتل وإصابة آلاف المدنيين.

    وخلال السنوات الخمسة عشر الماضية تم استخراج أكثر من سبعة ملايين لغم خلفتها الحرب العالمية الثانية في الصحراء الغربية في مصر، إضافة إلى مليون لغم من سيناء.

    انظر أيضا:

    قائد المجموعة الروسية في سوريا: سحب 23 طائرة ومروحتين ومركز إزالة ألغام
    هآرتس: محمد بن سلمان أمامه "حقل ألغام"
    شاهد... جرأة عقيد سعودي في فك ألغام "أنصار الله"
    ألمانيا تنفق 10 ملايين يورو للمساعدة على إزالة ألغام في سوريا
    انفجار ألغام في شاحنات عسكرية بميانمار وإصابة شخص
    بالصور والفيديو... الجيش السوري يزيل ألغام الإرهابيين في قرى ريف السلمية
    الكلمات الدلالية:
    إزالة ألغام, الصحراءالغربية, أخبار مصر, العدوان الثلاثي على مصر, حرب أكتوبر, الحرب العالمية الثانية, الجيش المصري, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook