23:26 23 أبريل/ نيسان 2018
مباشر
    منظومة الدفاع الجوي الصاروخية إس - 300

    صواريخ الدفاع الجوي الجديدة قادمة إلى سوريا

    © Sputnik . Evgeny Biyatov
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    5321

    لا يمكن الجزم بأن الهجوم الصاروخي الذي شنته الولايات المتحدة الأمريكية وحلفاؤها وإسرائيل على سوريا، يومي السبت والاثنين الماضيين، هو العمل العدواني الأخير الذي قام به التحالف الغربي ضد سوريا.

    وتمكن الجيش السوري من صد الهجوم بواسطة الأسلحة السوفيتية الصنع التي لا تنتمي إلى الجيل الحديث من وسائط الدفاع الجوي.

    وكانت روسيا قد بحثت إمكانية تعزيز الدفاعات الجوية السورية بصواريخ اعتراضية حديثة مثل "إس-300". وأعلن الغرب وقتذاك معارضته لتزويد الجيش السوري بالأسلحة الحديثة. وأخيرا بات مفهوما لماذا وقف الأمريكيون وحلفاؤهم ضد إمداد سوريا بالأسلحة الحديثة.

    وإزاء احتمال أن يُقدم الغرب على توجيه المزيد من الضربات العسكرية لسوريا، يُتوقع أن تقرر روسيا تزويد سوريا بأسلحة الدفاع الجوي الحديثة.

    وأكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف استعداد بلاده لبحث تسليم الأسلحة الحديثة إلى سوريا لكي تستطيع أن تردع العدوان.

    انظر أيضا:

    لافروف يعلق على إمداد سوريا بصورايخ "إس-300"
    أول فيديو لاعتراض الصواريخ التي استهدفت مطارين عسكريين في سوريا
    الدفاعات الجوية السورية تتصدى لهجوم بالصواريخ على مطار الشعيرات
    الكلمات الدلالية:
    أخبار روسيا, أخبار سوريا, أسلحة, صد هجوم, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik