08:49 26 أبريل/ نيسان 2019
مباشر
    الدبابة أرماتا

    الأمريكان يخشون تزويد "أرماتا" بمدفع كهرومغناطيسي

    © AP Photo /
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 70

    تنتج روسيا في الآونة الأخيرة أسلحة جديدة ومعدات عسكرية كثيرة. وأي تلميح من وزارة الدفاع الروسية عن ظهور نماذج جديدة من الأسلحة يجعل الخبراء الغربيين في حالة من القلق والذعر ويحاولون تخمين: "ماذا ستصنع روسيا هذه المرة؟".

    وبمجرد أن أعلن الرئيس السابق للإدارة العامة للمدرعات التابعة لوزارة الدفاع الروسية، سيرغي ماييف، أن دبابات جديدة ستحل محل القديمة وستكون الجديدة على أساس "أرماتا" في غضون 25-30 سنة وسيأتي جيل جديد من الأسلحة التي ستعمل على مبادئ فيزيائية جديدة، أصبحت هذه العبارة موضوع مناقشة للخبراء العسكريين الأمريكيين، وفقا لموقع وار فايلز.

    على سبيل المثال، تعب ديف ماجومدار، رئيس تحرير مجلة The National Interest في التخمين. من جهة يأمل ماجومدار بأن تكون كلمات الجنرال الروسي مجرد دعاية لا أكثر. ومن ناحية أخرى يعترف ويفهم أن الروس قادرون على تطوير أسلحة ثورية.

    فعند تطوير دبابة "تي-14" لأول مرة تم تقديم مفهوم جديد في العالم "البرج غير المأهول".

    وفي الوقت نفسه يتفق ماجومدار مع الخبير السويسري، ستيفان بيولير الذي قال إن "أرماتا" لها نفس قوة منافسيها "ليوبارد-2" و"أبرامز" ولكنها أخف بكثير وهذا يسمح لها بالفوز في التنقل في ساحة المعركة، وبالتالي تتمتع بميزة جيدة. وبالإضافة إلى ذلك إن أرماتا صنعت لتكون أكثر أمانا للطاقم.

    وحاول الخبير الأمريكي أن يجد على الأقل خلل واحد في "تي-14"، وتوقع أن يكون البرج غير المأهول أسوأ من البرج المأهول. ومع ذلك، على الفور، نفى ديف ماجومدار توقعه قائلا إن التكنولوجيا البصرية الحديثة يمكن أن تأمن رؤية أفضل من عيون إنسان موجود في البرج.

    ونتيجة لذلك، بقي الخبير الأمريكي في حيرة من أمره ماذا يمكن أن ننتظر من الروس في الواقع: دبابة مسلحة بمدفع كهرومغناطيسي (ريلغان) أو بليزر أو بأسلحة الميكروويف. أو ربما بشيء حتى لا يتوقعه الأمريكان.

    انظر أيضا:

    مجلة أمريكية تتحدث عن "سلاح سري" لدى الدبابة الروسية "أرماتا"
    ألمانيا تبتكر دبابة ردا على "أرماتا" (صور)
    حرب الدبابات..."أرماتا" الروسية ضد "ميركافا" الإسرائيلية
    الكلمات الدلالية:
    سلاح روسيا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik