04:53 21 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    سفينة حربية روسية في البحر المتوسط

    أميرال روسي يتحدث عن سبب نشر أقوى مجموعة سفن في البحر المتوسط

    جهاز الإعلام التابع لوزارة الدفاع الروسية
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 172

    صرح القائد السابق لأسطول بحر البلطيق، الأميرال فلاديمير فالوييف إلى وكالة "سبوتنيك"، أنه تم تعزيز القوات الروسية في البحر الأبيض المتوسط لمنع حدوث هجوم صاروخي محتمل من قبل الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي على مواقع لقوات الحكومة السورية.

    ونشرت بعض وسائل الإعلام الروسية معلومات تفيد بأن روسيا بدأت بنشر أقوى مجموعة سفن حربية منذ أن شاركت في الصراع السوري.

    وتشمل المجموعة 10 سفن، بما في ذلك سفن مسلحة بصواريخ مجنحة "كاليبر" وكذلك غواصتين.

    وقال فاليوييف: "تم نشر مجموعة كبيرة من القوات البحرية الروسية هناك لمنع وقوع هجوم ضد سوريا، بما في ذلك من أجل تحييد ضربات الصواريخ المجنحة "توماهوك" على أهداف البنية التحتية السورية".

    وأشار الأميرال إلى أن وجود السفن الحربية الروسية في هذه المنطقة يتوافق مع العقيدة العسكرية البحرية للبلاد وتهدف إلى ضمان سلامة سوريا.

    وكان الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كاناشينكوف قد أعلن في وقت سابق أنه وفقا لمصادر مستقلة، يستعد إرهابيو "هيئة تحرير الشام" لاستفزاز لاتهام دمشق باستخدام الأسلحة الكيماوية ضد السكان المدنيين في محافظة إدلب السورية.

    ووفقا له، فإن التحالف الغربي الذي تقوده الولايات المتحدة يخطط لاستخدام هذا الاستفزاز كذريعة لضرب مواقع حكومية في سوريا. وأشار كوناشينكوف إلى أنه وصلت قبل أيام قليلة المدمرة الأمريكية سوليفان المحملة ب56 صاروخا مجنحا إلى قاعد العديد في قطر لهذا الغرض. ونشرت في قطر القاذفة الاستراتيجية بي-1بي الأمريكية المزودة ب24 صاروخا مجنحا "جو أرض" AGM-158 JASSM.

    انظر أيضا:

    روسيا تعد "مفاجآت" ردا على الضربة الجديدة على سوريا..."سيناريو أبريل" لن يتكرر
    الدفاع الروسية: تواجد المدمرة الأمريكية في المتوسط يمكنها من ضرب كل الأراضي السورية
    سوريا... إنشاء قاعدة جوية أمريكية "أقوى من حميميم"
    الكلمات الدلالية:
    سلاح روسيا, البحر الأبيض المتوسط, سوريا, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik