04:46 GMT16 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    رصد عسكري
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    حلقت قاذفتان استراتيجيتان من طراز "تو-160"، ضمن إطار المناورات، فوق مياه 3 بحار: بارنتس وبحر النرويج والبحر الشمالي. وعلى الرغم من أن تحليق الطائرتين كان ضمن الاتفاقيات الدولية، إلا أن مقاتلات بريطانية من طراز "يوروفايتر تايفون" و"إف-16" رافقت القاذفتين الروسيتين على مراحل مختلفة من الطيران.

    وجاء في بيان وزارة الدفاع الروسية: "استمرت مدة تحليق الطائرتين أكثر من 14 ساعة، وتم في تلك الفترة تزويد طائرة "تو-160" بالوقود في الجو".

    كما رافقت مقاتلات "ميغ-31" الروسية، قاذفتي "تو-160" أثناء المناورات.

    وأعلنت وزارة الدفاع أن مثل هذه المناورات تجري بشكل دوري فوق المياه المحايدة للقطب الشمالي وشمال المحيط الأطلسي والبحر الأسود وقزوين والمحيط الهادئ.

    وأكدت الوزارة أن جميع طلعات الطائرات الحربية الروسية تنفذ وفقا للقواعد الدولية، لاستخدام المجال الجوي دون انتهاك حدود الدول الأخرى.

    ومن الجدير بالذكر أن قاذفتي "تو-160" أجرت طلعة جوية، في آب/أغسطس، من قاعدة إنغيلس إلى أندير، شرقي تشوكوتكا الروسية، التي تبعد 600 كم فقط من الولايات المتحدة. ومن ثم نفذت الطائرتان رحلة العودة لتقطع أكثر من 8 آلاف كم وتزود بالوقود في الجو، كما أجرت عمليات إطلاق للقذائف التقليدية في حقل الرمي في جمهورية كومي.

    القاذفة الاستراتيجية تو - 160
    © Sputnik .
    القاذفة الاستراتيجية تو - 160

    انظر أيضا:

    الدفاع الروسية: "إف-22" الأمريكية ترافق "تو-95إم إس" الروسية فوق القطب الشمالي
    طائرات "تو-142" تعود إلى منطقة نزاع محتمل
    القوات الجوية الروسية تحصل على قاذفات "تو-22أم3أ" حديثة (صور)
    الكلمات الدلالية:
    ميغ-31, تو-160, بريطانيا, الولايات المتحدة الأمريكية, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook